عدتُ لتدريب أمل عطبرة لأنه فريق كبير – الصيحة الآن


 

الخرطوم: معتز عبد القيوم

كشف المدير الفني لفريق الأمل عطبرة كفاح صالح، أن عودته لتولي مهمة تدريب فريق الأمل العطبراوي ليست صدفة وليس لها مسمى آخر كما يتناول البعض في الأسافير، مبيناً أن الأمل عطبرة فريق كبير يستحق أن يكون لديه مدرب كبير أيضاً وأفضل بكثير من مدربي الأندية الأخرى التي تلعب في الدوري الممتاز، وأكد كفاح أن عدداً من الأندية في الخرطوم والولايات أجرت اتصالات معه لتولي مهمة التدريب فيها، ولكنه اعتذر بعد أن تلقى اتصالاً من مجلس إدارته، وواصل: في اتصال هاتفي بالصيحة أن النتائج التي حققها الأمل عطبرة في الدوري الممتاز الموسم الماضي من بدايته وحتى نهايته جعلته يصعد الى المشاركة في كأس الاتحاد الإفريقي الكونفيدرالية وهذه مشاركة جاءت بعد جهد جهيد بذل من قبل مجلس الإدارة والجهاز الفني الذي كان يتولى المهمه في المرحلة الأخيرة إلى جانب اللاعبين الذين كان هدفهم واحد هو أن يعود الأمل عطبرة إلى منصات المشاركة الخارجية ومواصلة المشوار فيها. وأكد المدير الفني كفاح صالح، أن تولي مهمة تدريب الأمل عطبرة ليس نكاية في أحد، بل لأن الأمل فريق كبير بأهله ورجاله وجماهيره وإن اختلفت مع بعضهم حول الرؤى، لكن يظل الأمل كبيراً بين أندية الممتاز.

وعن الإعداد للموسم الجديد، أبان كفاح صالح أن الفريق انتظم في معسكر مغلق بسلاح المهندسين بأم درمان وسط اهتمام وحفاوة من قيادته وترتيبات مسبقة من مجلس الإدارة وبدأ اللاعبون فور اكتمال عددهم وتجميعهم في العاصمه الخرطوم التدريبات، والتي اهتمت بالجانب الفني ورفع معدل اللياقة البدنية للاعبين والوصول بهم الى مستوى واحد في هذا الجانب.

ودخل الفريق التدريبات على الكرة والتقسيمة، وهنا استفدت من تأخر نهاية الموسم الرياضي وعودة استئناف الإعداد للموسم الجديد، لأن الفترة بينهما لم تتجاوز الشهرين باعتبار أن اللاعبين عموماً سيكونون في متوسط جاهزيتهم الفنية وسيتواصل الإعداد على هذا الشكل حتى يكتمل في المرحلة الأولى على أن تبدا المرحلة الثانية وهي مرحلة خوض المباريات الإعدادية الودية والتي ستبدأ تدريجياً بفريق الكباشي من أندية الدرجات في بحري، على أن يخوض مباراة أخرى مع المريخ العاصمي وربما بحثنا عن مواجهة أخرى مع أحد الأندية التي بدأت إعداده في الخرطوم لمزيد من التجهيز للأمل العطبراوى قبيل انطلاقة الكونفيدرالية.

وفي ختام حديثه للصيحة كشف كفاح صالح عن اهتمامه الحالي بالمرحلة التي سيبدأ منها الأمل عطبرة، وهي كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم الكونفيدرالية، مبيناً أن الحديث عن الدوري الممتاز سابق لأوانه، وأكد بأنه يحترم جميع الأندية في الدوري الممتاز وفي الولايات، وبالتأكيد يكون لعطبرة أكثر من ذلك، وقال: أتمنى أن ينصرف الجميع فيها الى تجهيز الأمل عطبرة والاهتمام بوضعه المادي والفني وكيفية دعمه بعيداً عن المهاترات والحديث غير المقبول من البعض… وأتمنى أن يكون التوفيق حليفي في هذه المهمة وأن نحقق انتصارات في الكونفيدرالية تسعد القاعدة الرياضية عموماً في البلاد وفي نهر النيل وعطبرة خصوصاً.

اترك تعليق