المرصد: مقتل وجرح 30 جنديا من قوات النظام السوري في كمين لداعش


ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، الأربعاء، أن تنظيم داعش تمكن من قتل وجرح نحو 30 مسلحا من القوات الحكومية والميليشيات المتحالفة في كمين شرقي سوريا.

وأوضح المرصد أن التنظيم المتطرف أوقع رتلا تابعا لقوات النظام السوري وميليشيات الدفاع الوطني الموالية لها بكمين جديد، بالقرب من منطقة فيضة ابن موينع في بادية الميادين بريف ديرالزور الشرقي، وذلك أثناء توجه الرتل لتمشيط المنطقة.

وأشار إلى وقوع اشتباكات عنيفة بين الطرفين، تسببت بسقوط خسائر بشرية فادحة، إذ قتل 11 عناصر في قوات النظام والدفاع الوطني، بينهم ضابط برتبة عميد وهو قائد الفوج 137، كما أصيب أكثر من 17 بجراح متفاوتة، عقب ذلك قامت ميليشيا الدفاع الوطني بإرسال تعزيزات عسكرية ضخمة من الميادين نحو منطقة الاشتباك.

وبحسب المرصد، فقد بلغت حصيلة الخسائر البشرية خلال الفترة الممتدة من 24 مارس 2019 وحتى الآن 986 قتيلا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، من بينهم اثنين من الروس على الأقل، بالإضافة لـ140 من المليشيات الموالية لإيران من جنسيات غير سورية.

ونوه إلى أنهم قتلوا جميعاً خلال هجمات وتفجيرات وكمائن لتنظيم داعش في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء.

كما وثق المرصد كذلك مقتل 532 من تنظيم داعش خلال الفترة ذاتها خلال الهجمات والقصف والاستهدافات.

الحرة

اترك تعليق