السودان: مسؤول رفيع يكشف تفاصيل جديدة عن مناورات (نسور النيل)




الخرطوم: الانتباهة أون لاين

قال نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق ركن عبدالله البشير احمد الصادق ان تعاون الجيش السوداني ونظيره المصري في عدة مجالات منذ قديم الزمان مؤكدا ان التعاون نال ثقة الجيشين، متطلعا الى مزيد من التعاون وتطوير هذه العلاقة.
واعتبر نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة في حديثه لبرنامج (كالآتي) بقناة النيل الأزرق ان مشاركة القوة الجوية للجيش المصري فى التمرين الجوي المشترك (نسور النيل 1) تعد اول مناورة للجيشين منوها الي ان المشاركات كانت تقتصر علي المتابعة ومراقبة هذه المشاريع، مؤكدا على أن هذه المشاركة تدعم اواصر التعاون بين القوتين الجويتين وتبادل الخبرات وتوحيد المفاهيم في العمليات الجوية مما يساعد في الجاهزية للاطقم الجوية واكتساب الخبرات للاستفادة من تجربة الاخر.
وقال إن السياسة التدريبية للقوات المسلحة السودانية ترتكز علي الاستراتيجية العسكرية بالإضافة إلى البرتكولات ومذكرات التفاهم منوها الي ان كل قوة عسكرية تعمل في نهاية العام للانتهاء من تدريبها كمثال قوة الدفاع الجوي و البحرية والجوية والختام يكون مشترك وهذا المشروع يعد مختلط بين دولتين موضحا ان زيارة رئيس الأركان المصري للسودان مؤخرا ومطالبته بمشاركة القوة الجوية المصرية في التمارين منوها الى ان هذا التوقيت جاء فى نهاية العام قائلا “سبق للقوة الجوية ان شاركت فى تمارين القوات الجوية السعودية ومع الجانب المصري ” مشيرا الى ان المشاركة موجوده الا انها لم يتم تسليط الاعلام عليها بصور تلفت الانتباه .
وأكد الفريق ركن عبدالله أن تدريبات نسور النيل ليست لها أي رسائل إنما هذا التدريب يتم في الوقت الذي خصصت له استراتيجية التدريب للقوات المسلحة وكشف عن ترتيبات لتدريب مشترك لكل القوات المسلحة السودانية متكاملة موكدا ان التدريب المشترك سوف يبداء يوم 19-11-2020م ويستمر يوم 13-12-2020 بمشاركة القوة البرية والجوية والدفاع الجوي منوها الى التدريب مستمر ولن يتوقف.




اترك تعليق