السودان: جلسة لاستجواب (المخلوع) و(إبن عوف) في قضية موسى هلال




الخرطوم: هاجر سليمان
تقدمت هيئة الدفاع عن رئيس مجلس الصحوة  موسى هلال بطلب مكتوب للمحكمة المختصة لمحاكمته طالبوا فيه باطلاق سراح  هلال استناداً إلى قرار العفو العام الصادر من المجلس السيادي قبل أيام. وسلمت هيئة الدفاع صورة من الطلب لممثل هيئة الاتهام فيما قررت المحكمة الرد على الطلب في جلستها القادمة. وكانت المحكمة قد استجوبت مسؤول شؤون الأفراد بالجيش حول ما اذا كان موسى هلال يتبع للقوات المسلحة أو لا. وكشف الشاهد أنه بموجب قوائم الأسماء التي ترد اليه في الحاسوب فان موسى هلال عسكري ويتبع لحرس الحدود وطالبته هيئة الدفاع بإبراز اورنيك (5/أ) الخاص بتجنيد موسى هلال إلا انه كشف بان ارانيك التجنيد تعاد الى الوحدات التي ينتمي لها المجند، واضاف بان هلال كان يتبع لحرس الحدود وان أورنيك التجنيد يجب ان يكون بوحدة حرس الحدود وبسؤاله عن الوحدة افاد بانه تم دمجها مع قوات الدعم السريع . وفي السياق طالبت هيئة الدفاع المحكمة بمخاطبة  الدعم السريع لإرسال مفوض للاستماع الى شهادته وابراز اورنيك يثبت تبعية هلال للقوات المسلحة. ومن جهتها خاطبت المحكمة الدعم السريع لإرسال مفوض للادلاء بشهادته وان يكون معه صورة من اورنيك (5/أ) الخاص بموسى. وفي ذات السياق كان من المفترض الاستماع الى شهادة منتدب من الشئون المالية بالجيش للادلاء بافاداته حول موقف صرف راتب موسى هلال من خلال ابراز اورنيك (أ/5/أ) الخاص بصرف الرواتب وحددت المحكمة الجلسة القادمة للاستماع لشهادة مسئول الشئون المالية ومندوب الدعم السريع فيما حددت المحكمة جلسة للاستماع لافادات الرئيس (المخلوع) عمر البشير ورئيس المجلس العسكري السابق الفريق اول  عوض  بن عوف بجانب الاستماع الى افادات نائب والي شمال دارفور السابق آدم نحلة المقيم بامريكا  عبر (الفيديو كونفرنس) وسيتم عقد جلسة مباشرة وتم التعاقد مع احدى كبريات الشركات للنقل المباشر وستكون الجلسة مباشرة وستقوم المحكمة باستجوابه مباشرة وكأنه موجود بقاعة المحكمة .
وفي جلسة سابقة كانت المحكمة قد استمعت لافادات عدد من الشهود أجمعوا في افاداتهم بان المتهم موسى هلال لم يكن متواجدا بمسرح الأحداث لا هو ولا ابنه حبيب .




اترك تعليق