تفاصيل مثيرة في محاكمة أجانب حاولوا تهريب الكوكايين في أحشائهم


الخرطوم : رقية يونس

حجزت المحكمة للنطق بالحكم ملف محاكمة شبكة تتالف من (11) متهما من جنسية أفريقية بينهما سودانيان يواجهون تهمة الاتجار في بودرة الكوكايين ، إبان ضبط امبولات مخدرة داخل احشائهم.

يذكر أن السلطات قد القت القبض على المتهمين بصالة الوصول بمطار الخرطوم الدولي قادمين من احدى الدول الافريقية . وحددت محكمة الارهاب (1)بمجمع محاكم جنايات الخرطوم شمال، جلسة لإيداع الدفاع مرافعاته الختامية في الدعوى الجنائية خلال الشهر الجاري.

فيما عقدت المحكمة جلسة الامس في غياب المبلغ الشرطي ووكيل نيابة مكافحة المخدرات المباشر لاجراءات الدعوى الجنائية، اضافة الي غياب المترجم للهجة التي يتحدث بها المتهمون الأجانب.

من جهته وافق المحامي آدم مختار ممثل دفاع المتهمين بسماع شهادة شاهدي الدفاع النظاميان اللذان يتبعان لشرطة مكافحة المخدرات برئاسة ام درمان دون وجود المترجم، وأكد للمحكمة بانه لايحتاج للمترجم حاليا في قضيته ويمكنه سماع الشهود في غيابه.

في ذات السياق مثل امام المحكمة شاهدا الدفاع شرطيان بمكافحة المخدرات، وأشارا الى أنهما وفي الحادثة كانا يجلسان باحدى المقاهي بالقرب من المطار موقع عملهما، لافتين الى انه وردهما تكليف اوامر بالحضور الى مكتب مكافحة المخدرات بالمطار عن طريق قائدهما المباشر، منوهين الى انهما حضرا بالفعل للمكتب ووجدا المتهمين قد تم ايقافهم بواسطة سلطات المطار بصالة الوصول بالمطار.

واشار شاهدا الدفاع الى انه تم تفتيش المتهمين جميعا ولم يجد بحوزتهم اي مخدرات، مبينين بانه وقتها جاءتهما اوامر اخرى من قائدهما المباشر باقتياد المتهمين على متن عربة بوكس الى مستشفى الشرطة ببري الخرطوم.

وأوضح الشاهدان الى انه تم الكشف بواسطة الأطباء على المتهمين عن طريق (الليزر) وعثر داخل احشائهم على امبولات بيضاوية الشكل بها مخدرات، كاشفين بانه تم استخراج المخدرات من احشاء المتهمين بعد ثلاثة ايام متواصلة بالمستشفى، مؤكدين بانه وبعد ذلك تم اقتياد المتهمين لقسم الشرطة وتحرير بلاغ ضدهم بالواقعة.

ونفى شاهدا الدفاع رؤية اي من المتهمين بعد استخراج المخدرات من أحشائهم الا بالمحكمة حاليا ، فيما أكد الشاهدان بانهما مثلا أمام المحكمة بعلم من قائدهما المباشر وانهما شهدا بما رأوه يوم القبض على المتهمين.

الانتباهة

اترك تعليق