بعد أن هدمت السلطات كوخها.. إيرانية تشعل النار في نفسها


أقدمت امرأة إيرانية على إضرام النار في نفسها، على خلفية هدم بلدية بندر عباس جنوب إيران، لكوخ كانت تعيش فيه مع أبنائها، وفق ما نقله موقع “إيران إنترناشيونال”.

وتعرضت المرأة لحروق بنسبة 18 في المئة، بعد إنقاذها، حيث لا تزال تتعالج في المستشفى.

في تصريحات نقلها الموقع الإيراني المعارض، قال رئيس بلدية بندر عباس، عباس أمين زاده، إن ” يجب تدمير المنزل وفق القانون؛ لأن الكوخ بني على أرض تم التجاوز عليها”.

بدوره، برر نائب رئيس بلدية بندر عباس، إسماعيل موحدي نجاد، أن الكوخ بُني على مجرى النهر، وأن “الإجلاء كان من أجل سلامة الأسرة”.

وحظيت الحادثة بردود فعل واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث عبر رواد هذه المواقع عن سخطهم الشديد إزاء هدم السلطات الكوخ الذي تعيش فيه المرأة مع أبنائها.

ويعيش الشعب الإيراني في ظروف اقتصادية صعبة، وسط اقتصاد متهالك، وعقوبات صارمة من الولايات المتحدة على خلفية البرنامج النووي الإيراني، فضلا عن تفشي فيروس كورنا المستجد في البلاد والذي جعلها الدولة الأكثر تضررا من الفيروس التاجي بالشرق الأوسط.

الحرة

اترك تعليق