معتمدية اللاجئين: عدد الفارين من القتال الإثيوبي للسودان تجاوز الـ (42) الفاً




التغيير: وكالات- أعلنت السلطات السودانية، السبت، حصيلة لاجئي إثيوبيا الفارين من الحرب، حيث بلغت 42 ألفا و852 لاجئا على حدود البلاد.

وأوضح عبدالله سليمان، مسؤول معتمدية اللاجئين السودانية، لـ”العين الإخبارية”، أن الإثيوبيين في منطقة حمداييت، بلغ عددهم 25 ألفا و805 إثيوبيين.

وأضاف أن من بينهم 9 آلاف و655 من النساء، بينما بلغ عدد الرجال نحو 11 ألفا و908 إثيوبيين.

أمريكا تشيد بموقف السودان تجاه “لاجئي إثيوبيا”

وذكر سليمان أيضاً أن عدد الإثيوبيين في منطقة اللقيدي بولاية القضارف شرقي السودان، حوالي 17 ألفا و344 لاجئا.

وقال إنه تم ترحيل 6 آلاف و252 إثيوبيا إلى معسكر أم راكوبة على الحدود السودانية الإثيوبية.

وكان الجيش الإثيوبي، أعلن السبت، سيطرته الكاملة على مدينة عدي غرات، 120 كيلومترا شمال شرقي عاصمة إقليم تجراي.

كما أعلن رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا، الذي يتولى حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأفريقي، السبت، أن الاتحاد عيّن 3 رؤساء سابقين، مبعوثين خاصين إلى إثيوبيا لمحاولة الوساطة بين الأطراف المتصارعة.

وقال رامافوزا، في بيان، إنه تم تعيين يواكيم تشيسانو الرئيس السابق لموزمبيق، وإلين جونسون سيرليف رئيسة ليبيريا السابقة، وكغاليما موتلانثي الرئيس السابق لجنوب أفريقيا، معبّرا عن “رغبته العميقة في إنهاء النزاع عبر الحوار بين الأطراف”.

وأضاف أن المبعوثين سيتوجهون إلى إثيوبيا لـ”تهيئة الظروف لحوار وطني مفتوح، لحل القضايا التي أدت إلى الصراع”، دون تحديد جدول زمني.

وأشار إلى أن تعيين هؤلاء المبعوثين الخاصين يهدف إلى “مساعدة الشعب الإثيوبي الشقيق على إيجاد حل للمشاكل الحالية بروح من التضامن”.

اترك تعليق