والي شمال دارفور: لن نسمح بتحرك المركبات غير المقننة بعد الفترة المعلنة


أعلن والي ولاية شمال دارفور محمد حسن عربي، أن الحكومة لن تسمح بتحرك أية سيارة لا تحمل لوحات بعد إنتهاء الفترة الزمنية المعلنة للحصر والتسجيل وقال إنها تستمر لمدة شهر واحد ابتدءاً من اليوم.

وتفقد عربي اليوم “الأحد” مقر اللجنة التي شكلها بقرار سابق لإجراء حصر وتسجيل المركبات برفقة أعضاء حكومة الولاية، وقيادات جيش حركة تحرير السودان جناح مناوي للوقوف على عمليات الحصر والتسجيل التي بدأت اليوم.

قال عربي إن قرار تسجيل واستخراج اللوحات المؤقتة جاء عقب التشاور مع الحكومة المركزية لإتاحة فرصة أخيرة لبدء تقنين السيارات والمركبات قبل سحبها وصهرها بالخرطوم بحسب الوالي .

وأكد عربي حرص حكومته علي حفظ ورعاية أموال وممتلكات المواطنين حتي لا تتكرر تجربة سوق المواسير من جديد بالفاشر.

وشدد الوالي خلال حديثه مع عدد من ملاك السيارات غير المقننة المتقدمين لتسجيل سياراتهم بأن اللوحات المؤقتة ستساعدهم في الحصول علي الوقود  بجانب تمكينهم  من التحرك داخل حدود الولاية، بجانب أهمية اللوحات فى تقليل ظاهرة المهددات الأمنية التي ترتكب داخل المدينة عن طريق السيارات غير المقننة.

وأشار عربي إلى أن الرسوم المحددة للدفع  ستمكن أصحاب المركبات من عدم دفع  أية مبالغ عشوائية لنقاط العبور والبوابات، وأوضح أنها تمثل مساهمة مباشرة من ملاك المركبات في دفع مشروعات الخدمات والتنمية بالولاية، وناشد أصحاب المركبات الذين تدافعوا اليوم  للتسجيل بتبليغ أقرانهم وذويهم وأصحابهم بضرورة تسجيل مركباتهم حتى لايتم قبضها وسحبها وصهرها.

المصدر: باج نيوز

اترك تعليق