حكومة الخرطوم تلزم المؤسسات بحضور الموظفين بنسبة (50%) وتمنع الحفلات والتجمعات تحسباً لـ (كورونا)


أصدر والي الخرطوم أيمن خالد نمر قراراً يتعلق بالتدابير الاحترازية للحد من إنتشار وباء “كورونا” بناءً على خطاب وتقرير مدير عام وزارة الصحة بالولاية في إجتماع لجنة الطوارئ الصحية المشتركة الذي إنعقد “الإحد”.

ونص القرار على أنه يجب على جميع المواطنين والمؤسسات الالتزام بالعديد من الموجهات.

وجميع الاشتراطات الصحية الصادرة من اللجنة العليا للطوارئ الصحية واللجنة المشتركة بالولاية.

وألزم القرار المؤسسات الحكومية والخاصة بولاية الخرطوم بالعمل بنسبة ٥٠٪ من القوى العاملة ويستثنى من ذلك فقط القطاعات الحيوية بالدولة، وإيقاف إقامة الحفلات والمناسبات بصالات الأفراح والأندية، وإيقاف نشاط الصالات الرياضية ومحال الشيشة، فضلاً عن حظر التجمعات الجماهيرية على أن يشمل ذلك الحفلات العامة والحشود وحفلات التخرج.

وشدد القرار على ضرورة الإلتزام بارتداء الكمامة والتباعد وتعقيم الاسطح والأيدي في منافذ تقديم الخدمات كالبنوك والأماكن التجارية ومجمعات خدمات الجمهور والمطاعم والكافتيريات.

وحذر القرار من أن كل من يخالف هذه التوجهات يُعرض نفسه للمساءلة القانونية.

اترك تعليق