قال إنّه مخطّطًا للقتل الممنهج للقيادات..”المؤتمر الوطني المحلول” يحمّل وفاة عبد الله البشير للنائب العام


عبد الله حسن أحمد البشير هو ثاني شهيد في زنازين النظام بعد الشريف أحمد عمر بدر الذي توفي في المعتقل نتيجة الإهمال الطبي بحسب البيان.

حمّل حزب المؤتمر الوطني”المحلول” في السودان، النائب العام مسؤولية وفاة القيادي الإسلامي، عبد لله حسن أحمد البشير، معلنًا تحميله حياة كافة المعتقلين السياسيين.

واحتسب الحزب في بيان صحفي اليوم”السبت”، وفاة عبد الله حسن أحمد البشير.

وقال الحزب”يحتسب الرئيس المكلّف لحزب المؤتمر الوطني وقيادات وقواعد الحزب داخل وخارج السودان عند الله تعالى اللواء”م” طبيب عبد الله حسن أحمد البشير بعد أنّ مكث فيه أكثر من عامين ظلمًا وجورًا ودون أنّ توجه إليه أيّ تهم وهو يكابد المرض الذي تضاعفت آثاره عليه نتيجة رفض النائب العام الموافقة على علاجه بالخارج”.

وأوضح الحزب بحسب بيانٍ صادرٍ بصفحته الرسمية بالفسيبوك اليوم”السبت”، اطّلع عليه”باج نيوز”، أنّ عبد الله حسن أحمد البشير هو ثاني شهيد في زنازين النظام بعد الشريف أحمد عمر بدر الذي توفي في المعتقل نتيجة الإهمال الطبي المتعمّد بعد رفض النائب العام منحه حقه في العلاج.

وأضاف” هذا يعدّ مخطّطًا يهدف للقتل الممنهج للقيادات ورموز المؤتمر الوطني وكافة المعتقلين السياسيين داخل السجون”.

وجدّد حزب المؤتمر الوطني المحلول مناشدته لرئيس مجلس السيادة بالتدّخل الفوري والنظر في أمر السجناء السياسيين وإطلاق سراحهم فورًا أو تقديمهم لمحاكماتٍ عادلةٍ.

وتابع” نجدّد العزم على إنّنا سنتبع كافة السبل القانونية لإطلاق سراحهم”.

وعبد الله البشير هو شقيق الرئيس المعزول، توفي فجر اليوم”السبت” بعد صراع مع المرض بحسب ما أعلن أقاربه.

باج نيوز



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: