مناوي يكشف أسباب استعانته بطاقم حراسة نسائي بـ (تغريدة)


قال رئيس حركة جيش تحرير السودان مني أركو مناوي؛ في تغريدة بتويتر: (تفاعلت مواقع التواصل الاجتماعي مع مظهر العنصر النسوي في الحراسة.

إنه يوم 25 نوفمبر 2020م وهو (يوم مندولا للسلام واليوم العالمي للتمييز ضد المرأة) وهذا الظهور كان تعبيراً رمزياً لليوم 25 نوفمبر بأنه يوم للتمييز ضد المرأة، فهذه الخلية على دراية ما تقوم به، وما العيب إذا شاركن في الحراسة)؟.

وأثار رئيس حركة جيش تحرير السودان (مني اركو مناوي) تعليقات مواقع التواصل الاجتماعي في السودان، بظهوره بمرافقه حرس من النساء، على طريقة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي.

وبدا (مناوي) خلال لقاء لأمانة المرأة والطفل، محاطاً بحرس من الفتيات، في مشهدٍ غير مسبوق عند المسؤولين السودانيين.

وتساءل البعض إن كان قد استمد هذا التقليد من القائد معمر القذافي، ابان اقامته في ليبيا، مُبدين دهشتهم على هذا التقليد الغير معروف عند السودانيين.

السوداني



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: