مؤتمر المناهج يدعو الى اتباع أساليب حديثة للقياس والتقييم




مؤتمر المناهج يدعو الى اتباع أساليب حديثة للقياس والتقييم

انطلقت صباح اليوم فعاليات المؤتمر الأول لمناهج المرحلتين المتوسطة والثانوية الذي يقيمه المركز القومي للمناهج والبحث التربوي تحت شعار “من أجل منهج يؤصل  للقيم الإنسانية ويحتفل بالتنوع والسلام ويلحق بركب العلم والحداثة”.

وأعرب وزير التربية والتعليم بروفيسور محمد الأمين التوم لدى مخاطبته المؤتمر والذي تستمر أعماله في  الفترة من (5 – 7) من يناير الجاري بصالة المعلم بوزارة التربية ، أعرب عن أمله أن يخرج المؤتمر بتوصيات تنهض بالعلم  والتعليم وتعمل على وضع مناهج  تواكب العالم .  ودعا الوزير المشاركين بالمؤتمر إلى مناقشة كيفية تعزيز ثقافة الصحة الجسدية وتطوراتها للطلاب والطالبات ومعالجة هذه القضايا في المناهج  بصورة علمية بحسب ما يتطلبه عرض المادة للفئات العمرية المختلفة.

فيما اكد دكتورعمر القراي سعي المركز لوضع أسس جديدة للطلاب والمعلمين لمواكبة ما يدور في العالم من تكنولوجيا وتطور وضرورة تحديث طرق التدريس واتباع طرق تسمح بالنقد والمناقشة والمشاركة  والابتعاد عن أساليب الحفظ والتلقين واتباع أساليب حديثة للقياس والتقييم  تقوم على قياس مهارات الطلاب في الفهم و الاستيعاب والتواصل وقبول الآخر،  بجانب  التركيز على  الانشطة اللاصفية الاجتماعية والرياضية والفنية.

 ويتناول المؤتمر الذي حضرته الأستاذة عائشة موسى عضو مجلس السيادة الانتقالي ووزير التربية والتعليم بروفيسور محمد الأمين التوم ودكتور عمر القراي مدير المركز القومي للمناهج والبحث التربوي بخت الرضا والأستاذة تماضر الطريفي وكيل وزارة التربية والتعليم وعدد من الخبراء التربويين وأساتذة الجامعات والمعلمين يتناول عددا من المحاور المرتبطة بفلسفة التعليم وأهدافها والمناهج وطرق التدريس، البناء النفسي للمتعلم والإشراف والتوجيه في المرحلتين المتوسطة والثانوية ،اشكالات تعلم اللغة الانجليزية والرياضيات ،طرح مفاهيم متطورة للتقويم والقياس ، الاهتمام بالتعليم الفني وتطوير مناهج ذوي الاحتياجات الخاصة.





مصدر الخبر موقع صحيفة اخبار اليوم الالكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: