الرئاسة التركية: نتابع التطورات في الولايات المتحدة الأمريكية بقلق والخارجية تدعو جميع الأطراف إلى التهدئة وضبط النفس


قال الناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن، مساء اليوم الأربعاء، إن تركيا تتابع التطورات في الولايات المتحدة بقلق، وذلك تعليقا على التطورات التي تشهدها الولايات المتحدة الأمريكية، عقب قيام متظاهرين باقتحام مبنى الكونغرس الأمريكي.

وفي تغريدة نشرها على حسابه في “تويتر”، قال كالن “نتابع التطورات في الولايات المتحدة بقلق”.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعربت وزارة الخارجية التركية عن قلقها إزاء تلك، داعية جميع الأطراف إلى التهدئة وضبط النفس.

وقالت الوزارة في بيان، “نتابع بقلق التطورات الداخلية التي أعقبت الانتخابات الرئاسية الأمريكية وصولاً إلى محاولة اقتحام مبنى الكونغرس من قبل المتظاهرين اليوم”.

وأضافت “ندعو جميع الأطراف في الولايات المتحدة إلى التهدئة وضبط النفس، ونثق أن الولايات المتحدة ستتغلب على هذه الأزمة السياسية الداخلية بتعقّل”.

ودعت الوزارة المواطنين الأتراك المتواجدين في الولايات المتحدة إلى الابتعاد عن الأماكن المزدحمة والأماكن التي تشهد مظاهرات.

وكان عشرات الآلاف من أنصار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد تجمعوا الأربعاء، في محيط البيت الأبيض بمظاهرة حاشدة، مطالبين بمراجعة نتائج انتخابات الرئاسة التي فاز فيها المرشح الديمقراطي جو بايدن.

ثم توجه المحتجون إلى مبنى الكونغرس بالتزامن مع عقد مجلسي النواب والشيوخ جلسة مشتركة للمصادقة على نتائج التصويت في انتخابات الرئاسة، حيث اقتحموا المبنى ما أدى لتوقف الجلسات وحالة كبيرة من الفوضى والهرج والمرج والشغب.

وكالة أنباء تركيا



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: