القراي يكشف أسباب استقالته | صحيفة اخبار اليوم الالكترونية


أعلن مدير المركز القومي المناهج والبحث التربوي، عمر القراي، تقديم استقالته من منصبه.وأوضح القراي في تعميمٍ صحفي، أنّه عيّن في المنصب وفقًا للمؤهلات الأكاديمية، مبينًا أنّه مؤهل للعمل في حكومة جاءت بها ثورة ديسمبر المجيدة. وأشار إلى أنّ جماعات فلول النظام البائد، عملت منذ توليه مهام مدير المركز القومي للمناهج والبحث التربوي على عزله بحجة أنّه جمهوري.

وأضاف” كأن المعتقد أو الفكر السياسي، يمكن أنّ يحرم المواطن تولي المناصب العامة، في ظل النظام الديمقراطي”. وأردف” كنت أتوقع أنّ تتدخّل أنت، أو مستشارك الإعلامي، فتدافع عن حقي كمواطن، في تولي المنصب، ما دمت كفؤاً له، بغض النظر عن رأي الآخرين، في أفكاري الدينية أو السياسية. ولكنّك صمت ومن تلك اللحظة، بدأ التنازل للهوس الديني، والتخاذل عن مبادئ الثورة”.وأوضح عمر القراي أنّه غير مستعدّ للاستمرار مع حكومة جاءت بها ثورة شعبية، وضعفت أمام المكوّن العسكري ورضخت لضغوط فلول النظام المدحور. وأضاف”لقد اختارت حكومتك جانب سدنة النظام وأخترت أنا جانب الشعب”.

وكان رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك قرر  امس الاربعاء  تجميد العمل بالمقترحات المطروحة حاليا من إدارة المركز القومي للمناهج والبحث التربوي والتي أثارت جدلا في الاوساط المختلفة و وتكوين لجنة قومية تضم التربويين والعلماء المتخصصين وتمثل كافة أطياف الآراء والتوجهات في المجتمع، لتعمل على إعداد المناهج الجديدة





مصدر الخبر موقع صحيفة اخبار اليوم الالكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: