ناد إنجليزي يغلق مقر التدريبات قبل يوم من مواجهة ليفربول


يوما بعد يوم، تدخل كرة القدم الإنجليزية مرحلة “حرجة جدا”، مع تراكم المباريات المؤجلة بسبب فيروس كورونا، ليأتي إعلان خبر إغلاق مقر نادي أستون فيلا بسبب تفشي الفيروس، ليمثل “صفعة” جديدة للرياضة الشعبية في البلاد.

واضطر نادي أستون فيلا إلى إغلاق مقر تدريباته الخميس، بسبب وجود حالات إيجابية عدة بفيروس كورونا المستجد في صفوف لاعبيه وجهازه الفني، فباتت مباراته ضد ليفربول المقررة في كأس الاتحاد الإنجليزي الجمعة مهددة بالتأجيل.

وأصدر فيلا بيانا جاء فيه أن “عددا كبيرا من لاعبي الفريق الأول ومن الجهاز الفني جاءت نتيجتهم إيجابية بعد أن خضعوا لفحص روتيني الاثنين ودخلوا مباشرة الحجر الصحي”.

وأضاف “ثم أجريت فحوصات جديدة مباشرة وأسفرت عن المزيد من الحالات الإيجابية”.

وتابع “لقد تم إلغاء الحصة التدريبية الخميس استعدادا للمباراة ضد ليفربول في كأس الاتحاد” مضيفا إلى أن “المحادثات جارية بين ممثلي الجهاز الطبي في النادي والرابطة والدوري الإنجليزي الممتاز”.

وبات فيلا رابع ناد من الدرجة الممتازة يعاني من إصابات عدة في صفوفه في الشهرين الأخيرين، ما زاد من الشكوك حول إكمال الدوري المحلي لموسم 2020-2021.

وألغيت 3 مباريات في الدوري الإنجليزي في الأيام الأخيرة بسبب حالات كثيرة في صفوف ناديي مانشستر سيتي وفولهام، في حين تأجلت مباراة ساوثمبتون وشروسبيري تاون في مسابقة الكأس بعد غد السبت لوجود إصابات عدة في صفوف الاخير.

وأعلنت رابطة الدوري الممتاز الثلاثاء عن تسجيل 40 إصابة بفيروس كورونا المستجد في صفوف اللاعبين وأفراد من طواقم الأندية خلال الأسبوع المنصرم.

ويشكل هذا العدد أكثر من ضعف الرقم القياسي السابق الذي بلغ 18 اصابة الأسبوع الفائت ويأتي تزامنا مع دخول بريطانيا إغلاقا تاما للبلاد للحد من تفشي كوفيد-19.

سكاي نيوز



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: