استقالة رئيس اللجنة التسييرية لاتحاد المخابز بالخرطوم


دَفَع رئيس اللجنة التسييرية لاتحاد المخابز بولاية الخرطوم، إسماعيل عبد الله باستقالته من منصبه، إلى مدير عام وزارة التجارة والصناعة بالولاية، أبوبكر محمد نور.

وعزا إسماعيل، الاستقالة بحسب (سودان 4 نيوز) إلى عدّة أسباب أبرزها، عدم وجود رؤية واضحة من وزير التجارة والصناعة بإنهاء أزمة الخُبز، رغم مرور عام كامل على تشكيل حكومة الثورة، فَضْلاً عن عدم معالجة النقص الحاد في حصص دقيق المخابز، وقال إنّ ما يتحصلون عليه يبلغ (37) ألف جوال دقيق يومياً، مُقارنةً بـ(52) ألف جوال يومياً هي الحاجة الفعلية لتغطية استهلاك الولاية، وأوضح أنّ نقص حصة الدقيق سببه توقُّف المطاحن عن الإنتاج من وقتٍ لآخر، لعدم التزام وزارة المالية بتسديد مستحقات مُلاك المطاحن، وعدّ الأمر فشلاً ذريعاً للحكومة الانتقالية، ونوه إلى أنّ واحدة من أسباب أزمة الخُبز أيضاً انقطاع سلعة الغاز عن المخابز لأكثر من أسبوع بسبب إضراب شركات التوزيع، احتجاجاً على سعر لتر الغاز الحالي لرفض وزارة الطاقة والتعدين وضع زيادة جديدة عليه أُسوةً بالجازولين والبنزين، وقال عبد الله (الحل الذي بين أيدينا الآن هو إغلاق المخابز بصورة شاملة)، لكنّه أشار إلى اجتماع لأعضاء اللجنة مع والي ولاية الخرطوم لسماع رؤيته حول التكلفة الجديدة التي دفعوا بها لإنتاج الخُبز تماشياً مع الزيادات الكبيرة في مُدخلات الإنتاج، وأضاف (في حال رفض الوالي لإجازة التكلفة لن نستلم الدقيق من المطاحن).

صحيفة الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: