ساطع الحاج : مُشاورات تشكيل الحكومة لاتزال جارية


قَطع القيادي بقِوى الحرية والتغيير، ساطع الحاج، بأنّ المُشاورات حول اختيار الوزراء للتشكيل الحكومي الجديد لم تنتهِ بعد، وأكد التزام الحرية والتغيير بتخصيص نسبة 40% من المقاعد التي أقرّتها الوثيقة الدستورية للنساء، فيما أكد القيادي بالجبهة الثورية إبراهيم زريبة أن الجبهة الثورية تمضي نحو النهايات في اختيار قائمة وزرائها.

وقال ساطع لـ(الصيحة)، إنّ قائمة الترشيحات لدى الحرية والتغيير لا تزال تُخضع للتشاور، وأكّد أنّ كل الأسماء التي تَمّ تداولها في الإعلام تم طرحها بالفعل، وأشار إلى أن الترشيح لم ينتهِ بعد ولا تزال المشاورات جارية.

وحول انخفاض نسبة المرأة، أكد ساطع أن الحرية والتغيير ملتزمة بما أقرته الوثيقة الدستورية من تخصيص 40% للمرأة، وأشار إلى أن المشاورات ستستمر حتى يعود رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك من رحلته العلاجية في الإمارات العربية المتحدة، وشدّد على أن الحرية والتغيير تمضي لتقديم وزراء يستطيعون قيادة المرحلة المقبلة.

وبدوره، أشار إبراهيم زريبة في حديث لـ(الصيحة) إلى أن الجبهة الثورية حسمت كل الخلافات، بدءاً من عدد الوزارات، وانتهاءً بتخصيصها لمكونات الجبهة، وتوقّع أن يشغل رؤساء حركات الكفاح المُسلّح مناصب دستورية في هياكل الحكم المرتقبة.

الخرطوم- محجوب عثمان
صحيفة الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: