«صحة الخرطوم» تُغير أنظمة إمداد الإوكسجين بـ«مراكز عزل كورونا»




أعلنت وزارة الصحة بولاية الخرطوم، تغييرات جوهرية على أنظمة إمدادات الأوكسجين بمراكز «كورونا»  مايعني فك الاختناقات، وجعل العاصمة -أخيراً- تتنفس.

الخرطوم: التغيير

أعلنت وزارة الصحة بولاية الخرطوم، بدء عمليات التحول الكامل لأنظمة الإمداد المركزي بالأوكسجين بـ«مراكز عزل كورونا» بالعاصمة السودانية.

وكانت مراكز العزل تعمل خلال الفترة الفائتة بنظام اسطوانات الأوكسجين المتنقلة.

ولفت مدير مراكز العزل بوزارة الصحة الخرطوم د. محي الدين حسن، أن التحول يجري بالتعاون مع تحالف المنظمات السودانية ومنظمة صدقات.

ومقدر أن يسهم النظام الجديد في توفير كميات كبيرة من الأوكسجين، ويقلل من الجهد والوقت لمعالجة مرضى كوفيد 19.

وأكد محي الدين، في تصريحات صحفية، عن بداية المرحلة الجديدة بإستجلاب مولدات اوكسجين مركزية وتركيب أول (تنك) أوكسجين سعة  5 ألف لتر «600 اسطوانة» بمركز عزل جبرة، وتوصيله بشبكة مركزية.

وفي الصدد كشف عن اتجاه لتركيب «تنك» سعة ثلاثة آلف لتر بمركز أم درمان العلاجي، ما يزيد السعة الاستيعابية إلى 60 سريراً.

ويستهلك مريض كورونا بمراكز العزل من 5 إلى 8 اسطوانات بصورة يومية.

وتتصدر الخرطوم معدل الإصابات المؤكدة بكوفيد 19 بتسجيل أكثر من 23 ألف مريض وذلك منذ وصول الجائحة في مارس 2019.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: