الخرطوم تُرحب بإنهاء واشنطن قيوداً تجارية استمرت لعقود




رحبت وزارة المالية السودانية ،  برفع واشنطن ، القيود ، عن تصدير المنتجات الأمريكية للسودان ، وتأتي الخطوة ، بعد شهر من إزالة الخرطوم ، من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

الخرطوم: التغيير

وقالت الوزارة ، إن هذا القرار ، سيُزيل كافة القيود ، أمام التجارة ، والمنتجات والاستثمارات الامريكية للسودان ، والتي منعت قطاعات عديدة ، مثل الصحة والصناعة ، والزراعة والنقل والبنى التحتية والاتصالات ، من الحصول على المنتجات والتكنلوجيا ، وقطع الغيار الامريكية.

وجاء ترحيب ، وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي ، عقب قرار لمكتب الصناعة و الأمن بوزارة التجارة الأمريكية ، صدر يوم الخميس ، بتعديل لوائحها ‏، برفع القيود ، عن تصدير المنتجات والخدمات الأمريكية ، إلى السودان.

وأكدت الوزارة في بيان ، ليل الخميس ، أن القرار الأمريكي ، يشمل البرمجيات ، و أجهزة الكمبيوتر والاتصالات والطائرات. مضيفة بأن القرار صدر ، في إطار تنفيذ قرارات الولايات المتحدة ، بإزالة اسم السودان ، من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وأوضح البيان ، بأن القرار ، سيسمح ، بالاستفادة القصوى ، من مذكرة التفاهم المبرمة مؤخراً ، بين وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي ، وبنك التصدير والاستيراد للولايات المتحدة .

واتفق الطرفان على دعم تمويل الصادرات والاستثمارات الأمريكية بالسودان ، بقيمة مليار دولار ، في مجالات البنى التحتية ، والزراعة ، والطاقة والتعدين ، والاتصالات والرعاية الطبية.

 

قرار مثمر

 

 

وأكدت وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة ، هبة محمد علي أحمد ، على أهمية هذا القرار ، للعلاقات الاقتصادية والتجارية ، بين السودان والولايات المتحدة.

ولفتت ، إلى أنه سيدعم استقرار الاقتصاد السوداني. مشيرة ، إلى أن هذا القرار ، سوف تُثمر نتائجه ، في مصلحة المواطن السوداني ، على المدى القريب.

ووصل في الأسبوع الأول ، من الشهر الحالي ، وزير الخزانة الامريكي ، ستيفن منوشين ، الخرطوم ، في زيارة هي الأول من نوعها على مستوى العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

و وقعت الوزيرة  السودانية ، ونظيرها الأمريكي ، اتفاقيات اقتصادية وتجارية عديدة.  إلى جانب توقيع البلدين ، اتفاقات سياسية ، (اتفاق إبراهام) ، والتي أنهت قطيعة سياسية وعلاقة عدائية ، مع دولة إسرائيل ، استمرت لعقود من الزمن.

كما وقعت وزيرة المالية ، اتفاقات ، مع رئيسة بنك التصدير والاستيراد الامريكي ، كمبيرلي ريد ، والتي زارت البلاد نهاية الأسبوع قبل الماضي.

وزير الخزانة الأمريكية يصل الخرطوم لإجراء مباحثات مع قادة الحكومة الانتقالية



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: