ورشة لإعادة دمج السودان فى النظام المصرفى العالمى


نظم الإتحاد الدولي للمواقع الإلكترونية – السودان بالتعاون مع بنك النيلين ورعاية بنك البلد ورشة عمل عن دور أنظمة الدفع الإلكتروني في مجابهة الإرهاب الإلكتروني وغسل الأموال . وجاءت الورشة التي أقيمت بفندق كوبثرون بدبي تحت شعار أنظمة الدفع الالكتروني لإعادة دمج السودان في النظام المصرفي العالمي.

والجدير بالذكر أن الورشة التي ستستمر لمدة يومين قدمت في يومها الأول ثلاث أوراق اشتملت على:

الورقة الأولي: أنظمة الدفع الإلكتروني قدمها المهندس ابو ذر الصادق سليمان رئيس قسم التقنية المصرفية ببنك النيلين.

الورقة الثانية: الأساليب الحديثة في القرصنة الإلكترونية قدمها الدكتور عبيد صالح المختن عقيد شرطة متقاعد بشرطة دبي مدير إدارة تقنية المعلومات سابقا.

الورقة الثالثة: عودة القطاع المصرفي السوداني للمنظومة المالية العالمية قدمها الدكتور أسامة الطيب الفكي مساعد المدير العام لقطاع الأعمال بمصرف البلد.

وقد إحتفت الورشة بحضور مقدر من الملحق الثقافي الأستاذ النذير قاسم من القنصلية السودانية بدبي وسعادة المستشار وجدي حقوقي ومدير بنك النيلين بأبوظبي الأستاذ محمد الفاتح محمد أحمد والأستاذ ياسر النعيم ممثل مجلس العمل السوداني بالإمارات ورئيس الجالية السودانية الأستاذ علي عبدالكريم ومجموعة من الإعلاميين والحضور العام من المهتمين.

تركزت المداخلات والأسئلة جميعها في ذات الهدف: أنظمة دفع إلكتروني لدمج السودان في النظام المصرفي العالمي.

و عبر الأمين العام للإتحاد الدولي للمواقع الإلكترونية – السودان الأستاذ مرتضى مصطفى والإعلامية أماني عبدالعزيز رئيس الإتحاد منظمو الفعالية بشكرهم وتقديرهم لما قدم من أوراق ومستوى النقاش الرفيع الأمر الذي سينعكس على نتيجة توصيات الورشة في يومها الثاني غدا السبت.

سونا



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: