السودان: مجموعة مطلبية بالكهرباء تنفي دعوتها لوقفة احتجاجية واستقالات جماعية




نفى عاملون ، بشركتي النقل والتوزيع بالكهرباء ، دعوتهم لوقفة احتجاجية غداً الأحد ، تحتوي ضمنياً على تصعيد وتقديم استقالات جماعية.

الخرطوم: التغيير

 

وكان (50) مديراً في الكهرباء ، هددوا  يوم الخميس ، بإخلاء مناصبهم ، بسبب لجنة «إزالة التمكين» الفرعية.

 

وقال العاملون ، في بيان اليوم السبت ، أنهم قاموا برفع مذكرة متابعة لوزير الطاقة و التعدين ، بواسطة مدير عام شركة كهرباء السودان القابضة ، من خلال المديرين العامين لشركتي التوزيع و النقل يوم الأربعاء تتعلق برفع المظالم التي طالت بعضاً من منسوبي القطاع.

 

و أضاف البيان: “لقد لاحظنا أن هنالك بياناً يجوب الأسافير للدعوة لوقفة إحتجاجية يوم غدٍ الأحد ، يحتوي دعوة ضمنية لأعمال تصعيدية و استقالات جماعية.

 

وشدد البيان ، أن الموقعين على مذكرة ال 50 مديراً من شركتي النقل و التوزيع ، لا علاقة لهم بهذه الدعوة من قريب أو بعيد . موضحاً أن هذه الدعوات صادرة من جسم يطلق على نفسه “اللجنة العليا للمفصولين تعسفياً بالكهرباء” .

وأكد البيان ، أنهم  في مبادرة ال 50 مديراً ، لا علاقة لهم بهذا الجسم وأنه  لا يوجد أي تنسيق بينهم ، وأن مطالبهم تخصهم وحدهم و لا تمثلنا، لافتاً إلى أن مطالبهم واضحة وتم توضيحها في المذكرة .

و يوم الخميس خلال زيارة لصحيفة (التغيير) ، سلّم المهندسون ،  فائز محمد الأمير مدير إدارة شبكة الخرطوم وعز الدين سر الختم مدير إدارة توزيع الخرطوم ومحمد مختار الطيب بابكر مدير إدارة نظم وبرمجيات التحكم، مذكرةً معنونة إلى وزير الطاقة والتعدين ومدير عام شركة كهرباء السودان القابضة ومدير عام الشركة السودانية لتوزيع الكهرباء المحدودة.

وأعلن الموقعون على المذكرة، رفضهم ما يحدث من قبل لجنة إزالة التمكين الفرعية، وطالبوا بالتوقف الفوري عن فصل العاملين بالمعايير الحالية، ومراجعة القرارات السابقة وإنصاف المظلومين.

كما طالبوا بإعادة النظر في عضوية وهيكلة اللجنة ومعاييرها وإيقاف كل ما تقوم به لحين الإحتكام لمعايير واضحة معلنة “تبنى على أسس عادلة سليمة تضرب بيد من حديد على كل فاسد ومنتفع وتنأى باللجنة عن كل ظلم وإنتقام فالظلم ظلمات”

(50) مديراً في الكهرباء يهددون بإخلاء مناصبهم بسبب «إزالة التمكين» الفرعية



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: