قطاع التأمين يعلن تبرعه بمائة مليار جنيه دعما للقوات المسلحة السودانية


أعلن قطاع التأمين والجهاز القومي للرقابة علي التأمين عن تبرعه بمبلغ مائة مليار جنيه دعما للقوات المسلحة

واعلن الأستاذ محمد ساتي ممثل قطاع التأمين خلال تدشين مبادرة القطاع الخاص لدعم وإسناد القوات المسلحة بحضور الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي القائد العام للقوات المسلحة والدكتور عبد الله حمدوك رئيس مجلس الوزراء عن تبرع العاملين في قطاع التأمين بمرتب خمسة أيام دعما للقوات المسلحة لافتا الى الدور الريادي الذي ظلت تقوم به القوات المسلحة في الذود عن حياض الوطن

وبارك ساتي الخطوات التي اتخذتها القوات المسلحة في الحدود الشرقية وإعادة انتشارها لتأمين واسترداد الأراضي السودانية مؤكدا وقوف القطاع مع القوات

ومن جانبة دعا رئيس إتحاد المصارف الدكتور طه الطيب الى إقامة أنموذج تنموي جديد لتنمية المناطق الحدودية وخلق شراكات بين القطاعين العام والخاص لافتا إلى أن القطاع المصرفي سيكون له نصيب في تمويل هذه المبادرات

وأعلن طه عن مساهمة كل البنوك والتي يبلغ عددها ٤٩ بنكا في جمع أموال التبرعات في حساب المبادرة مشيرا الى شروع الأتحاد في فتح حسابات بالعملة المحلية برقم واحد في كل فروع المصارف في البلاد كما ستبدأ المصارف في تسويق المبادرة للعملاء بالعملة المحلية والأجنبية.

فيما أعلن قطاع التعدين عن تبرعه بمبلغ ٤٢ مليار جينه دعما ومساندة للقوات المسلحة لتؤدي دورها المطلوب في الحفاظ علي أمن ومكتسبات البلاد وتأمين الحدود

وقال الأستاذ أحمد عبد السلام ممثل قطاع التعدين ان هذا الدعم والاسناد يجئ انطلاقا من الدور الوطني للقطاع تجاه القوات المسلحة.
الخرطوم 16-1- 2021(سونا)



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: