توغل مليشيات إثيوبية بعمق 5 كيلومترات داخل الفشقة الكبرى وإصابة مزارع




الفشقة الكبرى: عمار الضو
توغلت مليشيات إثيوبية مسلحة بعمق خمسة كيلومترات داخل الفشقة الكبرى في منطقة «دبلوب» قرب «العلاو».
وهاجمت المليشيات وفقاً لشهود عيان, عدداً من المزارعين والعمال أثناء عمليات حصاد محصول الذرة مما أدى إلى فرار أكثر من 25 عاملاً جاري البحث عنهم.
في نفس الوقت أصيب المزارع الشاب عبدالله عمر مصطفى ونجا والده بعد أن أطلقت عليه عصابات «الشفتة» المسلحة مجموعة من الأعيرة النارية عبر أسلحة قناصة, بينما دمرت سيارتهم, ونقل عبدالله إلى مستشفى القضارف.
وقال عبدالله لـ»الانتباهة» إن القوات الإثيوبية والمليشيات أرهبت العمال والمزارعين وقطعت الطريق أمامهم للحد من الحصاد وترويع المزارعين، مطالباً الدولة والجيش بتوفير الحماية والانتشار في المناطق المحررة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب






مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: