السودان: بابكر سلك يكتب: جزولي زولي وحبة بندولي 




] بح صوتنا ونحن ننادي بضرورة الإعتماد على المواهب الشابة.
] كنا نعتمد على الجاهز.
] حتى ولو كان الجاهز قد ناهز عمر النبوة.
] المهم الشوفونية.
] وحتى النشء كان يغادر لإكتمال السن وعدم وجود خانة للتصعيد.
] لأنو أساساً لم نشركه كي نعرف مقدراته .
] هاهو شداد بقراره الأخير يلزم الأندية على إشراك أتنين من الشباب ديل.
] وهاهم الشباب ديل يدهشون الناس مع أول ظهور.
] في كل أندية الممتاز موش في المريخ وبس .
] وهاهي أولى خطوات المضي بكرتنا السودانية نحو منصات التتويج.
] من عزام مروراً بالجزولي ولي قدام .
] في المريخ الجزولي وعزام وطبنجة والغربال الصغير وغيرهم.
] يشكلون نواة التشكيلة التي حتماً ستصعد يوماً على منصات التتويج القارية.
] وأهداف الجزولي الأخيرة تعبر عن موهبة أكبر من العمر وثقة بالنفس كبيرة .
] إذا سارت الكرة السودانية على هذا النحو .
] صدقوني سنمحو إخفاقات الشيوخ الماضية.
] الشيوخ الذين يحتكرون التشكيلة في كل الأندية وجميع المنتخبات ولا يأتونا إلا بالخيبات .
] وهي خيبات إدارية حيث ينعدم التخطيط ولا ذكر للاستراتيجيات.
] الدولة كانت تعتبر الرياضة كرة قدم .
] وفي كرة القدم القمة بس.
] لذا كانت اسهاماتها في الرياضة عطية مزين .
] حتى وزراء الرياضة كانوا يأتون لترضيات سياسية وبس.
] وآن الآوان بعد ثورة الشباب.  ] أن يقود الرياضة الشباب.
] وأن يمارس الرياضة الشباب.
] وأن تهتم الثورة بالشباب.
] ففهم الثورة القومي يجب أن يسود.
] ويجب أن نستمده من تشكيلة أتيامنا ومنتخباتنا.
] كل قبائلنا في تشكيلة واحدة.
] أذن لا للقبلية.
] كل مدنا وأريافنا لها ممثلين في التشكيلة.
] أذن لا للجهوية.
] حتى أدياننا نجدها متمثلة في تشكيلة واحدة.
] أذن لكم دينكم ولي دين.
] ولكن الوطن للجميع.
] أيها الناس.
] أين إتحادات المناشط الأخرى.
] الناس ديل وين يالجنة يا أولمبية.
] أنت ذاتك وين يالجنة يا أولمبية.
] وأنت وين ياوزارة يا إتحادية.
] وأنتن وين يا إتحادات مناشط محلية.
] أسئلة تحتاج لإجابات صريحة حتى ولو كانت الإجابات فضيحة.
] لا لشيء سوى جمع (الداتا) عشان نعرف روحنا وين ونعد استراتيجيتنا لنذهب حيث نريد محل مادايرن نبقى.
] أيها الناس.
] بحمد الله أفراح المريخ مدورة.
] أنه زمن الشباب.
] هاهو الشبل المريخي الشفت محمد الصادق يحرز المرتبة الثانية على مستوى السودان من مدرسة الشيخ مصطفى الأمين. التحية للمريخ ولأسرته ولأسرة مدرسة الشيخ مصطفى الأمين.
أيها الناس.
] الأهلة قالوا أتملوا قروش.
] ورغم ذلك أتملوا مواسير.
] سجلوا عشرين وأبو عشرين .
] ولا زالت التشكيلة جمال سالم وسمؤال وأبوعاقلة والشغيل . شافوا رمضان قالوا دايرنو.
] شافوا بخيت قالوا دايرنو.
] شافوا محمد الرشيد قالوا دايرنو.
] شافوا تيري قالوا دايرنو.
] شافوا عزام قالوا دايرنو .
] شافوا الجزولي قالوا دايرنو.
] ذكروني حبوبة الحبيب اسماعيل حسن.
] قالوا زماااان جابوها الخرتوم من البلد.
] قالوا يفسحوها.
] ودوها جنينة الحيوانات.
] شافت القرد .
] قالت وا شريري ده شنو ده؟.
] قالوا ليها ده الككو .
] قالت دايره لي واحد أوديهو البلد.
] شافت القرنتية.
] واشريري ده شنو ده؟.
] دي القرنتية يا حبوبة .
] دايرة لي واحد أوديهو البلد.
] شافت الفيل .
] واشريري ده شنو ده؟.
] ده الفيل ياحبوبة.
] دايرة لي واحد أوديهو البلد.
] وهكذا الحال مع الأسد والنمر وأبوالقدح والغزال.
] لما جات جمب الزراف عاينت ساي ومشت.
] قالوا ليها مادايره ليكي واحد من ده توديهو البلد ياحبوبة؟.
] قالت لا لا يأكلنا التمر.
] أها دحين ياروشا الجزولي ده يأكلكم التمر.
] ماشفتو في الرأسيات كيف.
] لكن بصراحة يا محمد عبدالماجد.
] بدل دايرة واحد أوديهو البلد دايره لي واحد أوديهو البلد.
] قدموا طلب نديكم حداشر.
] زمان أديناكم شلة.
] ناس طلعت فريد متذكر .
] نديكم حداشر مافيهم زول بيأكلكم التمر. ولا ياكلكم الصفر.  بس قدموا الطلب.
] أيها الناس .
] إن تنصروا الله ينصركم.
] أها .
] نجي لي شمارات والي الخرتوم .
] كان شفت يا والينا.
] في فوضى مطلعة عيننا.
] فوضى في استعمال الشارع العام يا والينا.
] وفوضى في الأسعار من كل الببيع لينا.
] الرغيف التجاري وصل خمسطاشر الف للرغيفة يا والينا.
] كلم حمدوك يكلم مدنوك بالبحصل لينا .
] ولا .
] والله.
] ولا خليك يا والينا.
] قالوا السواي ماحداث يا أخينا.
سلك كهربا
ننساك كيف والكلب عض واحد بتاع الغاز قايلو بتاع الغاز.
وإلى لقاء
سلك

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب






مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: