البرهان ووزير الخارجية البريطاني يبحثان الأزمة مع إثيوبيا وإنجاح الفترة الانتقالية




البرهان أكد لوزير الخارجية البريطاني الالتزام بتحقيق أهداف حكومة الفترة الانتقالية، وأوضح أن القوات المسلحة أعادت إنتشارها داخل الأراضي السودانية على الحدود مع إثيوبيا.
الخرطوم: التغيير
أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، الإلتزام بتحقيق أهداف حكومة الفترة الانتقالية، فيما عبّر عن تطلع السودان للتعاون المشترك مع بريطانيا في المجالات كافة.
والتقى البرهان في مكتبه بالقصر الجمهوري اليوم الخميس، وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، بحضور وزير الخارجية المكلف عمر قمر الدين.
وعبر البرهان عن ترحيبه بزيارة الوزير البريطاني إلى الخرطوم، وأشاد بالعلاقات الثنائية التاريخية بين السودان وبريطانيا، ووصفها بالأزلية.
وأعرب البرهان عن شكر وتقدير حكومة السودان لبريطانيا ومساندتها للتغيير الذي شهدته البلاد، وإنجاح الفترة الانتقالية.
وقال البرهان: «نتطلع للتعاون المشترك في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية». وأكد الإلتزام بتحقيق أهداف حكومة الفترة الانتقالية.
وفيما يتعلق بقضايا الحدود بين السودان وإثيوبيا، أوضح البرهان أن القوات المسلحة أعادت إنتشارها داخل الأراضي السودانية.
من جانبه، هنأ وزير الخارجية البريطاني، رئيس مجلس السيادة على النجاحات الكبيرة التي تحققت خلال الفترة الانتقالية والإنجاز الذي تحقق في ملف السلام.
وأشاد بتوقيع السودان على إتفاق أبراهام الذي تم مؤخراً، وأكد دعم بلاده للسودان في كافة المجالات.
وقال الوزير البريطاني، إن بلاده ستواصل دعمها للسودان بوصفه من الدول ذات العلاقة الإستراتيجية مع بريطانيا.
وأكد حرص بلاده على معالجة التوترات في الحدود بين السودان وإثيوبيا عبر الوسائل السلمية.
ووصل وزير الخارجية البريطاني إلى الخرطوم ليل الأربعاء، والتقى رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك.
وأكد الجانبان الرغبة في تجديد روح الصداقة واستعادة التعاون في المجالات الاقتصادية والدبلوماسية والثقافية.
ونقل دومينيك راب تأكيد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون على دعم حكومة الفترة الانتقالية، وتهانيه بتحقيق السلام ورفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب واندماجه في المجتمع الدولي.
وفي وقت سابق اليوم، وقعت وزارة المالية، مع وزارة الخارجية والكومنولث والتنمية البريطانية، مذكرة تفاهم لتسليم مساهمة المملكة المتحدة (40) مليون جنيه استرليني لتمويل برنامج «ثمرات» لدعم الأسر السودانية.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: