حميدتي الدولار.رماكم رمية عدوك!! – النيلين


(1)
يبدو لى أن التشكيل الوزاري يعرض على النار غدوا وعشيا.ليس لأن الداخلين في التشكيل الوزاري الجديد من آل فرعون.!!ولكن لان التشكيل الوزاري،( ني).و(الني) للنار.حتى يستوى أو يحرق!!
(2)
والفريق أول.محمد حمدان حميدتي.قال.(الدولار.يا رميناهو يا رمانا)و بهذه السرعة الصاروخية.وبقوة الدفع المتعمدة.( الحكومة تعلم مصدرها)التي يطير بها الدولار إلى العلالي.نقول للسيد الفريق أول حميدتى.الدولار رماكم.رمية عدوك.بل طلع فوق ظهركم.الافضل ضهركم!! ملحوظة.عراب خصخصة ثورة الإنقاذ. دكتور عبدالرحيم حمدي.كان يخشى أن يصل الدولار إلى مائتي جنيه.الحمدلله.خابت توقعات الكوز عبدالرحيم حمدي.فالحمدللله.الدولار وصل .الى ثلاثمائة جنيه!اللهم زد وبارك.. بالمناسبة.اين الدكتور عبدالرحيم حمدي؟ولماذا لا نراه مع اخوانه في المحابس والسجون؟فان ما فعله في مؤسسات الدولة الناجحة.لم يفعله إلا اتلتيكو بلباو.في ريال مدريد وفي برشلونة!!
(3)

لن تطيب لنا عيشة مع الكيزان والمكتوزنين.الا إذا طابت جهنم لسكانها والمقيمين فيها .وصناعة المعروف الى اللئام والكيزان.نهايته شرا.فمن يصنع المعروف في غير أهله يلاقي الذي لاقى مجبر ام عامر.فطباع اللئام والكيزان.طباع سوء لا ينفع معا ادب واديب.وامثال اللئام والكيزان.سفاهتم تسبق حلمهم.وظلمهم يسبق عدلهم.والرؤية عندهم مغيبة والعجلة عندهم حاضرة.وفطموا بالحنظل.فكل ما يأتي من قبلهم.فيه مرارة الحنظل والعلقم..
(4)

قيل للجنيه السوداني كيف كان حالك؟قال كنت ملء السمع والبصر..قيل له كيف كان مشيك؟قال كنت منتصب القامة أمشي.تيها وفخرا..قيل له كيف كنت تنظر إلى العملات الأجنبية؟قال كنت أنظر اليهم من عل.فالدولار كنت ادوسو دوس.والجنيه الاسترليني.لا ألقى له بالا أو اهتماما..قيل له. اليوم كيف مشيك!قال.اليوم امشى مثل ابو القدح في السيراميك! واحيانا كثيرة يغلبني المشي!!قيل له كيف ترى الدولار؟قال،:ارى الدولار ثلاثة ميات.وربما ارتفع الى أعلى من ذلك.قيل له كيف مستقبلك؟قال:مستقبل ايه الجاي تتكلم عليه؟اذا كان من يقودونني.لا يعرفون الف باء تاء الاقتصاد.ولا يعرفون الفرق بين الميزان التجاري.وميزان الجزارة أو ميزان الحرارة!ويتناسون أن الاقتصاد هو علم البدائل.وايضا لا يعرفون الفرق بين قوات الاحتياطي المركزي.والاحتياطي النقدي.الذي يجب أن يكون موجوداً في البنك المركزي.وايضا القائمين على إدارة البنك المركزي.ارى أنهم كم مهمل. لا دور لهم في وضع موازنة الدولة.وابداء رأيهم فيها.ومن هوان هذا البنك.ان واضعو الميزانية.لم يدعون البنك.للحضور.حتى كضيف شرف ساكت،!!

***********

صحيفة الجريدة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: