وفاة «6» بينهم «4» لاعبي كرة قدم برازيليين في تحطم طائرة




وفاة الـ«4» لاعبي كرة قدم برازيليين حدثت عندما كانوا في طريقهم إلى ولاية جوياس لأداء إحدى المباريات، كما توفي كلٌّ من الطيار ورئيس النادي.

التغيير-  وكالات

توفي «6» أشخاص، بينهم «4» من لاعبي كرة القدم في نادي بالماس البرازيلي ورئيس نادي، الأحد، إثر تحطم طائرة كانوا يستقلونها في ولاية توكانتينس بالبرازيل.

وقال نادي بالماس في بيان صحفي، إن الطيار ورئيس النادي لوكاس ميرا- 32 عاماً، بجانب أربعة لاعبين، توفوا جراء الحادث.

وبحسب شبكة تلفزيون الصين الدولية، وقعت المأساة بعد إقلاع الطائرة من مدرج في بلدية بورتو ناسيونال الريفية بولاية توكانتينس متجهة إلى ولاية جوياس المجاورة، حيث توجه الفريق لأداء إحدى المباريات.

وقال البيان الصادر عن نادي بالماس: «نأسف للإبلاغ عن عدم وجود ناجين».

ووقع الحادث حوال الساعة 11:15 بتوقيت جرينتش- 8:15 صباحاً بالتوقيت المحلي- طبقاً لإدارة الإطفاء المحلية.

وأرسلت أندية من جميع أنحاء البلاد تعازيها في هذه المأساة عبر وسائل التواصل الإجتماعي.

وفي نوفمبر عام 2016م تحطمت طائرة كانت تقل (81) شخصا بينهم فريق تشابيكوينسي البرازيلي لكرة القدم قرب مدينة مديين الكولومبية.

وتوفي خلال الحادث (76) شخصاً ونجا (5) أشخاص.

وقرر اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم «كونميبول» يومها، تعليق نهائي مسابقة «كوبا سوداميريكانا» بسبب تحطم الطائرة التي كانت تقل الفريق البرازيلي.

وكان يفترض أن يواجه الفريق مضيفه أتلتيكو ناسيونال الكولومبي في ذهاب الدور النهائي للمسابقة.

وكتب مسؤولو مطار خوسيه ماريا كوردوفا في المنطقة على (تويتر): «نؤكد أن الطائرة المسجلة تحت رقم سي بي 2933 كانت تقل فريق تشابيكوينسي ريال… ويبدو أن هناك ناجين».

وكانت الطائرة القادمة من بوليفيا تقل (81) راكبا، بينهم لاعبو شابيكويسني، وطاقماً من تسعة أعضاء وتحطمت في ثيرو غوردو في منطقة لا يونيون.

وفي العام 2019م، توفي أحد الناجين الستة من حادث تحطم طائرة فريق شابيكوينسي، إثر أزمة قلبية.

http://arabic.china.org.cn/txt/2021-01/25/content_77150167.htm





مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: