استمارة الذهب .. إحكام السيطرة


دشنت الشركة السودانية للموارد المعدنية استمارات إنتاج وترحيل الذهب، واعتبر المدير العام للشركة مبارك اأردول الخطوة مرحلة جديدة للإحاطة الكاملة بإنتاج الذهب موجهاً شركات التعدين بالالتزام بالموجهات الخاصة بنقل وترحيل الذهب من مواقع الإنتاج إلى مناطق التسويق، وأـشار إلى تدشين استمارات خاصة بالإدارة العامة للإشراف على التعدين التقليدي وأخرى لشركات التعدين الصغير واستمارة خاصة بالمصفاة للإحاطة بحركة الذهب في البلاد.

وأكد خلال التدشين اكتمال كافة الإجراءات لتوزيع الاستمارات على الولايات المنتجة للذهب، وأقر بارتفاع تكلفة الاستمارات بيد أنه قال بأن كلفة التهريب أعلى، وزادك الاستمارة مكلفة لكنها علاج لابد منه لمحاربة التهريب.

من جانبه قال مدير الإدارة العامة لشركات الإنتاج بالشركة السودانية للموارد المعدنية د. نزار مكاوي، إن استمارة الذهب تتضمن استمارة إنتاج وهي معنية برصد إنتاج الشركات لحظة عملية استخلاص الذهب، بحيث تتم الإحاطة الدقيقة بالإنتاج ومحاصرة التهريب، مشيراً إلى استمارة الترحيل التي تدوِّن تأريخ مغادرة الذهب من مواقع إنتاج الشركات بمناطق التعدين إلى مصفاة ، بحيث تضمن دخول ذهب الدولة للمصفاة وأن الاستمارات المعنية يوقع عليها منسوبو الشركة السودانية للموارد المعدنية بجانب الأجهزة الأمنية المختصة كشرطة المعادن وأمن اقتصاديات التعدين.

وأشار مدير الأمن الاقتصادي مبارك عوض حسن إلى الفاقد الكبير في قطاع الذهب ونوه لإنتاج نحو طن من الذهب خلال الفتره الماضية، وقال إن المرسل منه (300) كيلو، وقال إن السودان موعود بصادر كبير في غضون الأيام المقبلة، ودعا لسن تشريع قانوني رادع مع التشديد على استمارة ترحيل الذهب.

وكشف مدير الإنتاج بمطابع السودان للعملة عبد الكريم عبد الحميد ، عن تجديد علامات تأمين الاستمارة من حين لآخر وإصدار بطاقات المعدنين التأمينية غضون الأيام المقبلة، وأوضح أن الاستمارة أحد أدوات الشفافية في إحصاء وحصر كميات الذهب المنتج، وأشار إلى أن العلامات التأمينية صعبة التزوير.

الخرطوم: سارة إبراهيم
صحيفة الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق