توقيع عقد تغطية (200) بئر مياه بالطاقة الشمسية


وقعت أمس حكومة ولاية شرق دارفور عبر وزارة المالية الولائية بحضور والي شرق دارفور دكتور محمد عيسي عليو، على عقد الامتياز لتغطية أكثر من (200) بئر بالطاقة الشمسية تم المصادقة عليها فضلاً عن وقود الديزل بتكلفة مالية تقارب(500) مليون جنيه سوداني. وقال عليو إن العقد الذي تمت المصادقة عليه يشمل تغطية (200) بئر ارتوازية لمياه الشرب بالطاقة الشمسية لإنتاج المياه لمواطني الولاية بكل المحليات, ويتم تنفيذ تلك الآبار في مدة أقصاها 75يوماً على الأرض في شتى مناطق محليات الولاية التسع.

 

وشدد عليو على ضرورة إكمال مشروع زيرو ديزل الذي ستعمل حكومته على إنزاله على أرض الواقع وتوفير المياه بالطاقة الشمسية.

 

من جانبه قال مدير عام وزارة المالية والاقتصاد والقوى العاملة بولاية شرق دارفور الأستاذ جودة الساير مسبل دكام،  بحسب صحيفة الصيحة، إن العقد تم فرزه والتوقيع عليه بعد إكمال كل الإجراءات المفضية لإبرام العقود والمنافسة الحرة للشركات العاملة في مجال الطاقة الشمسية، وأن وزارة المالية الولائية التزمت بدفع (30%) من جملة مبلغ العقد على أن تكمل وزارة المالية الاتحادية المبلغ المتبقي وفق الجدولة المتفق عليها في العقد.

 

وأوضح جودة الساير أن مشروع الطاقة الشمسية واحد من أهم المشروعات التنموية الإستراتيجية التي تعمل الولاية على تنفيذها بشراكة مع الحكومة الاتحاية، وعلى تحقيقها باعتبارها مشروعاً اقتصادياً حيوياً يقلل تكلفة إنتاج المياه ويخفف المعاناة عن إنسان المنطقة في كافة أرجاء الولاية.

الخرطوم: (كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع كوش نيوز

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: