Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
مصرع مدنيين بإطلاق نار بين الـشرطة ومجرمين في جوبا 
صحيفة الانتباهة اخبار السودان / فبراير 14, 2021




أعدها: المثنى عبد القادر

علمت (الإنتباهة) ان قوات قبيلة المورلي بدأت الزحف من منطقة البيبور الكبرى نحو مناطق غرب النوير بولاية جونقلي على ثلاثة محاور، الاول عبر (اكوبو) والثاني عبر (يواي) والثالث عبر (ينرول)، بجانب مناطق اخرى في الناصر، ويأتي ذلك في الوقت الذي يخوض فيه الجيش الابيض الخاص بقبيلة النوير معارك في ولاية اعالي النيل ضد عشائر الدينكا التى اتهمها بالاستيلاء على المواشي الخاصة بالنوير في منطقة الناصر، ويأتي زحف قوات المورلي بعد شهور من المعارك في ولاية جونقلي توقفت بسبب الفيضانات بعد فشل السياسيين في حل القضايا المرتبطة بين القبائل، وتجدر الاشارة الى ان الرئيس سلفا كير كان في آخر مؤتمر قبل اسابيع قد قال انه لن يتدخل مرة اخرى، ويرسل قوات لفك الاشتباك بينهما، وفي ما يلي تفاصيل الاحداث الداخلية والدولية المرتبطة بدولة جنوب السودان:

ارتفاع حصيلة المعارك
كشف مسؤول محلي أن عدد قتلى الهجوم الذي شنته مجموعة مسلحة على مقاطعة اكوكا بولاية أعالى النيل، ارتفع إلى (23) قتيلاً، بعد العثور على المزيد من الجثث في الغابات، وفي الأسبوع الماضي قُتل (11) شخصاً بينهم عقيد في الجيش الحكومي، وأصيب عشرة آخرون في هجوم شنه الجيش الابيض التابع لقبيلة النوير على مقاطعة اكوكا بحسب السلطات المحلية، وقال محافظ المقاطعة بالإنابة واي طيلبونج إنه بعد الاشتباكات كان هناك أشخاص في عداد المفقودين، وأنه بعد عمليات التفتيش في مواقع الهجمات تم العثور على (12) جثة أخرى، لترتفع حصيلة القتلى إلى  (23) قتيلاً، وأضاف قائلاً: (مازال عدد الجرحى عشرة جرحى، وتم نقل اثنين منهم إلى جوبا للحصول على المزيد من العلاج، وثلاثة من المصابين في مستشفى ملكال التعليمي، بينما باقي المصابين في اكوكا)، ومن جهته قال مدير شرطة الولاية شول أتيم إن الهدوء عاد إلى أجزاء من المقاطعة، وإن الأسر التي كانت قد نزحت بدأت في إعادة التوطين.
مقتل مدنيين في الشارع
قتل مجرمان خلال اطلاق نار مع قوات الشرطة في جوبا عاصمة دولة جنوب السودان، حيث لقى الاثنان مصرعهما بعد معركة نارية في منطقة هاي، وبحسب الشهود فإن المجرمين قاموا بسرقة اشياء ثمينة في الثالثة صباحاً قرب سوق جاما، وبعدها دخلوا في منزل آخر، وكان عددهم ستة وهم مسلحون، وتعرضوا لسكان المنزل وحاولوا اغتصاب النساء بالمنزل، ويقول احد الشهود ان المجرمين قوبلوا برصاص صاحب المنزل وبدأوا في اطلاق الرصاص عليه حتى وصلت الشرطة الى مكان الحادث، وتزايد عندها اطلاق النار بين الشرطة والمجرمين، وتجدر الاشارة تاى ان الشرطة لن تكشف عن هوية المجرمين الذين قتلوا في الاشتباك.
الرئاسة تؤكد
اكدت رئاسة دولة جنوب السودان في بيان صحفي صباح امس (السبت) اصابة ثلاثة موظفين بالقصر الى جانب السكرتير الصحفي بفايروس كورونا، لكنها نفت اصابة مدير مكتب وزير شؤون الرئاسة نيال دينق نيال ومدير المكتب التنفيذي للرئيس جيمس دينق وول، وقالت الرئاسة ان المصابين عددهم ثلاثة وهم من صغار الموظفين، رافضة الكشف عن اسمائهم.
اغتصابات في المخيم
اعرب اللاجئون من دولة جنوب السودان في يوغندا عن مخاوفهم جراء تزايد حالات الاغتصاب للفتيات دون سن (17) عاماً في مخيم بيدي بيدي، حيث اشارت الاحصاءات الى أنه خلال الأشهر الخمسة الماضية، تعرضت نحو (400) فتاة دون سن (17) عاماً للاغتصاب والإيذاء الجنسي من قبل الرجال اللاجئين، وقال رئيس المخيم موسى وينجا ان رجلاً يبلغ من العمر (25) عاماً قام باغتصاب فتاة عمرها (14) عاماً، بينما افادت إحدى الأمهات التي يُزعم أن ابنتها البالغة من العمر (14) عاماً قد تعرضت للإيذاء الجنسي، بأن غالبية الفتيات يتعرضن للإيذاء أثناء جمع المياه والحطب من الغابة، مشيرة الى ان معظم الرجال بعد ارتكاب تلك الجريمة يقومون بالهروب الى جنوب السودان.
حق التصويت
استعادت دولة جنوب السودان حق التصويت في الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد تسديدها جزءاً من ديونها للمنظمة، عكس إيران التي لم تسوِ وضعها بعد وفق ما أفادت المنظمة الأممية، وقال المتحدث باسم الجمعية العامة برندن فارما: (دفع جنوب السودان المبلغ الضروري لتقليص ديونه مما سمح له باستعادة حق التصويت الذي فقده في يناير)، لكنه لم يوضح قيمة المبلغ، وعلى جوبا دفع (22804) دولارات لاستعادة إمكان التصويت، وينص الفصل التاسع عشر من ميثاق الأمم المتحدة على تعليق حق التصويت في الجمعية العامة لكل بلد تساوي قيمة متأخراته أو تتجاوز المساهمة المستحقة عليه في العامين الماضيين، ومنعت أيضاً جمهورية إفريقيا الوسطى وجمهورية الكنغو من حق التصويت في يناير، وعلى البلدين دفع (29395) و (90844) دولاراً على الأقل لاستعادة حق التصويت، وأفادت المنظمة بأن البلدين بعثا أخيراً برسائل للأمانة العامة للأمم المتحدة يعلنان فيها نية الدفع، ويبقى وضع إيران معلقاً منذ منعها من التصويت بداية العام، ويجب أن تدفع (16.2) مليون دولار على الأقل لاستعادة حق التصويت، وبسبب العقوبات المالية الأمريكية استحال على إيران تسوية ديونها، وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك لفرانس برس: (إن طهران مازالت خاضعة للفصل (19)، لكننا نواصل العمل للتوصل إلى حل قابل للتطبيق)، وتبلغ متأخرات الولايات المتحدة للمنظمة نحو (1.3) مليار دولار، ولم يصل هذا المبلغ إلى العتبة التي ينص عليها الفصل (19) من ميثاق الأمم المتحدة، وتبلغ الموازنة التشغيلية السنوية للأمم المتحدة نحو (3.2) مليارات دولار، أما عمليات حفظ السلام فلها موازنة منفصلة تصل إلى (6.5) مليارات دولار.
حريق في كهرباء مريدي
احترق قسم من محطة كهرباء مقاطعة مريدي بولاية غرب الاستوائية بعد اندلاع حريق في الحي. وقال مدير شركة الكهرباء ديفيد نميري إن الحريق اندلع من أرض عشبية مجاورة، ثم هبت الرياح العاتية باتجاه مقر الشركة. وأوضح ديفيد أنهم فتحوا بلاغاً بمركز الشرطة ضد جميع أصحاب العيادات في سوق مريدي الرئيس لمعرفة من قام بإشعال النار. ومن جهته عبر مدير شرطة الدفاع المدني في مقاطعة مريدي الكابتن وريدي انطوني رزق عن استيائه بسبب الحريق الذي تسبب في حرق جزء من محطة الكهرباء، مبيناً أنهم مقيدون بنقص معدات مكافحة الحرائق، وحث المسؤول المحلي رئيس الجمهورية على التبرع بسيارة إطفاء للمقاطعة لتساهم في التصدي لأية حرائق بالمنطقة. وتجدر الإشارة إلى أن محطة كهرباء مريدي تأسست في عام 2010م بدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لتوليد الطاقة للسكان المحليين.
ترحيب بالمحكمة
رحبت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالعنف الجنسي في النزاع، بقرار حكومة جنوب السودان الانتقالية لإنشاء مؤسسات العدالة الانتقالية المنصوص عليها في الفصل الخامس من اتفاقية تسوية النزاع المُنشطة، وقالت براميلا باتن في بيان صحفي إن الأمم المتحدة ترحب بقرار الحكومة الانتقالية في جنوب السودان بإنشاء مؤسسات العدالة الإنتقالية، وتدعو إلى تعجيل إنشاء تلك المؤسسات وتفعيلها بما فيها المحكمة المُختلطة للاتحاد الإفريقي. وأوضحت براميلا أن إنشاء مؤسسات الفصل الخامس في الاتفاقية في الوقت المناسب، بما فيها المحكمة المختلطة التي طال انتظارها، سيكون إشارة قوية الى أن الانتهاكات من أعمال العنف الجنسي لن يتم التسامح مع المسؤولين فيها، وأنه ستتم الاستجابة لاحتياجات الناجين والمجتمعات.
وشددت براميلا في البيان على أهمية الالتزام بنسبة 35% لتمثيل المرأة في المؤسسات الحكومية، خاصة مؤسسات الفصل الخامس تماشياً مع اتفاق السلام المُنشط.
وجاء في البيان: (نريد أن نذكر السلطات في جنوب السودان بأننا جزء من عمليات العدالة الانتقالية وبناء السلام، وأن الناجين من العنف الجنسي وأسرهم يلعبون دوراً مهماً). وقالت الممثلة الخاصة إن مكتبها على استعداد لدعم الحكومة وشركائها في جهودهم لتعزيز منع العنف الجنسي والاستجابة له، لضمان أن تتم محاكمة مرتكبي الجرائم الجسمية بطريقة شفافة. وينص الفصل الخامس في اتفاقية السلام المنشط على إنشاء مؤسسات العدالة الانتقالية من المحكمة المختلطة لمحاكمة مرتكبي جرائم انتهاكات حقوق الإنسان والتعويض وجبر الضرر والمصالحة والشفاء.
أزمة مياه كبويتا
اشتكى سكان مقاطعة كبويتا الشرقية بولاية شرق الاستوائية بجنوب السودان، من أزمة مياه الشرب في المنطقة في موسم الصيف، وقالت مارثا نانغوليو زعيمة المرأة في مقاطعة كبويتا الشرقية إن هناك آباراً قليلة ولا يمكن أن تخدم السكان المحليين مقارنة بالكثافة السكانية في المنطقة، مبينة ان النساء يتشاجرن في بعض الأحيان من اجل الحصول على الماء من الحفائر. وقال كلمنت أوتو أحد سكان المنطقة إن السكان يحفرون حفرة عميقة جداً للحصول على المياه الموسمية واستخدامها للشرب. وأوضح جمعة جاستين المدير التنفيذي لمقاطعة كبويتا الشرقية أن المقاطعة بها (336) بئراً للماء، لكن تعرضت أكثر من (100) بئر لتدمير ولم تتم صيانتها. وناشد جمعة المنظمات غير الحكومية بمساعدة المواطنين في المنطقة لحفر آبار للحصول على مياه الشرب في فصل الصيف.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب






مصدر الخبر موقع الانتباهه

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022