السودان يسعى لتطوير الصناعات الصغيرة والحرفية بمشروع جديد




أعلنت وزارة الصناعة السودانية عن إطلاق مشروع صناعة الأمل لإستنهاض وتطويرالصناعات الصغيرة والحرفية بالبلاد.

الخرطوم: التغيير

قال وزير الصناعة، إبراهيم الشيخ، أن المشروع يستهدف بعث الأمل في الصناعات الصغيرة والحرفية عبر رفع كفاءة العاملين وتطويرالمناطق الصناعية.

وأجتمع الشيخ الخميس مع إتحاد غرف الصناعات الصغيرة والحرفية بالسودان بحضور رئيس الإتحاد حافظ آدم دوسة.

قال إن البرنامج يهدف إلي إنشاء مجمعات صناعية عن طريق بيوت خبرة متخصصة حسب تخصص المهن المزاولة.

بجانب إنشاء جمعيات تعاونية للحرفيين ومعالجة اشكالات تمويل قطاع الحرفيين عبر إستعادة عمل مصرف التنمية الصناعي.

إضافة لإستقطاب الدعم من الصناديق والمنظمات والبنوك الدولية العاملة في هذا المجال.

ووعد الشيخ بتذليل كافة الاشكالات التي تعترض عمل الصناعات الصغيرة والحرفية والتي قال انها  تمثل 93% من حجم الصناعة بالسودان.

وذلك لانتشارها الكبير وتعدد المهن العاملة داخلها الأمر الذي يتطلب الارتقاء بالقطاع ووضعه كأولوية في موازنة الوزارة والبرامج المستهدفة.

بجانب متابعة إجازة قانون تنظيم الصناعات الصغيرة والحرفية بمجلس الوزراء وإزالة كافة التقاطعات مع الجهات الشبيهة.

ونوه وزير الصناعة لإجراء مسح صناعي شامل لضبط المصانع الوهمية والعشوائية وغير العاملة بالمناطق الصناعية.

إضافة لمعاملة الصناعات الصغيرة بذات شروط الصناعات الكبيرة في الإمتيازات والحوافز.

من جانبه قال رئيس الإتحاد، حافظ آدم دوسة، إن مايفوق المليون ونصف المليون مواطن يعملون في مجالات الصناعات الصغيرة والحرفية.

وهو ما يعادل بحسب دوسة 5% من سكان السودان، وان ذلك يتطلب اسناد القطاع من الدولة ووزارة الصناعة بشكل خاص.

فيما طالب نائب رئيس الاتحاد، خضر كدكي، خلال الإجتماع بتدخل الوزارة لحل إشكالات قطوعات الكهرباء عن المناطق الصناعية بالفترات الصباحية.

أو إستبدالها ببرمجة قطوعات مسائية لعدم عمل المناطق الصناعية في هذا التوقيت.

وأكد أن عدم استقرار التيار الكهربائي أحدث خسائر فادحة في القطاع.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: