السودان: مجلس شركاء الفترة الانتقالية يناقش معايير تعيين حكام الولايات




ناقش مجلس شركاء الفترة  الانتقالية ، الرؤية السياسية للانتقال ، وأولويات الحكومة الانتقالية ، بصورة تفصيلية.

الخرطوم: التغيير

وترأس الاجتماع الذي عقد  يوم الاثنين ، بالقصر الرئاسي بالخرطوم ، رئيس مجلس السيادة الانتقالي ، عبد الفتاح البرهان.

ومجلس شركاء الفترة الانتقالية ، الذي كون عقب توقيع اتفاق سلام جوبا ، بين الحكومة وفصائل الجبهة الثورية ، يضطلع بمهام تنسيق العمل بين أطراف الفترة الانتقالية ، بما فيها ائتلاف الحرية والتغيير.

وتم تشكيل المجلس ، بعد إضافة المادة 80 للوثيقة الدستورية الحاكمة للفترة الانتقالية في البلاد.

وفي الخامس عشر من نوفمبر الماضي ، وصل أطراف اتفاق جوبا ، الخرطوم ، وهو ما مهد الطريق لتشكيل مجلس شركاء الفترة الانتقالية.

وأوضحت وزيرة الخارجية ـ الناطق الرسمي باسم المجلس ،  مريم الصادق المهدي ، في تصريح صحفي ، أنه تم خلال الاجتماع تبادل وجهات النظرالوطنية المختلفة.

وقالت المهدي ، إن “الكل أجمع على أهمية التزام العمل الوطني المنتج ، القائم على الشفافية والمصداقية ، واحترام الرأي والرأي الآخر”.

وأشارت إلى أن كل أعضاء المجلس ، ينطلقون من رؤية تهدف إلى تحقيق خير البلاد واستقرارها وحفظ كرامة أهلها ووحدة أراضيها وسيادتها.

وأضافت المهدي ، أنه تم التوافق على موجهات عامة لتكون إطاراَ للحكومة الإنتقالية الثانية ، لتصاغ على هداها برامج الحكومة ، وتنفيذها تحت قيادة وإشراف رئيس مجلس الوزراء.

 

إكمال أجهزة الحكم الانتقالي

 

كما أكد الاجتماع ، بحسب المهدي ، على الالتزام بمواعيد إكمال أجهزة الحكم الانتقالي ، وعلى رأسها تعيين المجلس التشريعي القيّم على مراقبة أداء الحكومة وإصدار التشريعات ، التي تكفل حسن أداء مهام الفترة الانتقالية ، والتحول الديمقراطي ، وتحقيق السلام الشامل.

وأوضحت الناطق الرسمي باسم المجلس ، أن الاجتماع شرع في مناقشة تقرير لجنة تحديد وتصنيف الولايات ، التي حددت المعايير وصنفت بموجبها الولايات ، بجانب تسمية ولايات السلام ، والتوصيات بشأن معايير إختيار الوالي أو الوالية.

ولفتت إلى أن الجميع ، شرعوا في نقاش شفاف ، تقرر أن يتم استكماله في اجتماع يعقد غداً الأربعاء للخروج برؤى متماسكة ومجمع عليها ، وفق قولها.

 



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: