مواجهات مهمة في مجموعات دوري أبطال إفريقيا




تعود عجلة دوري أبطال إفريقيا للدوران من جديد بمواجهات مهمة في الجولة الثانية من البطولة في دول القارة المترامية الأطراف.

الخرطوم: التغيير

تنطلق يوم الثلاثاء، الجولة الثانية لمباريات دوري أبطال افريقيا، بلقاءات مهمة.

وتسعى بعض الفرق لتعزيز فرصها في الصعود للأدوار الإقصائية بعد بدايتها الجيدة فيما ترغب بقية الأندية في تصحيح المسار.

ولحساب المجموعة الاولى، تجري مواجهة سيمبا التنزاني وضيفه الأهلي المصري حامل اللقب تحت عنوان (الثأر) حيث يرغب الفريق المصري في رد اعتباره بعد هزيمة 2019.

صراع المجموعة الاولى

ويخوض الأهلي المصري وسيمبا التنزاني لقاءهما مرتاحين بعد فوزيهما في الافتتاح على المريخ السوداني وفيتا كلوب الكنغولي على التوالي.

وفي ذات المجموعة، سيكون المريخ مطالبا بالفوز لتعويض خسارته الأولى حينما يستضيف فيتا كلوب على ملعب الهلال.

فيتا نفسه مطالب بالفوز واستعادة أمجاده القارية حيث يعد أحد أبطال المنافسة بعد أن توج بلقب الأميرة السمراء في 1973.

تصحيح المسار

في أضابير المجموعة الثانية، يطمح الهلال السوداني في الحصول على أول ثلاثة نقاط في رصيده حين يستضيف تي بي مازيمبي الكونغولي غداً الأربعاء على ملعب الجوهرة الزرقاء بام درمان.

وسجل الفريقان بداية متواضعة حيث يتذيل الفريق السوداني مجموعته بعد بداية سيئة أمام صن داونز، فيما تعادل مازيمبي على أرضه ويملك نقطة وحيدة.

ويبدأ الوداد المغربي مشواره في المجموعات بمواجهة بترو أتلتيكو الانغولي بأرض الأخير.

وخسر الفريق الانغولي من حوريا كوناكري الغيني بهدفين نظيفين في الجولة الاولى.

ويبدو الوداد في وضع جيد بعد تصدره لدوري المحلي المغربي وفوزه في آخر لقائين على الفتح الرباطي ونهضة الزمامرة.

ديربي

مواجهة من العيار الثقيل في المجموعة الرابعة تشهد صدام الترجي التونسي  ومولودية الجزائر، بينما يخوض الزمالك المصري لقاءً صعباً مع تونجيث السنغالي.

ديربي شمال إفريقيا بين الترجي والمولودية دائماً ما يجذب الأضواء عطفا على الندية الكبيرة بين الأندية الجزائرية والتونسية.

ويجلس الترجي في الصدارة بعد فوزه على تونغيث، ويتقاسم الزمالك والمولودية الوصافة بعد أن تعادلا من دون أهداف.

ويعول الزمالك بطل المسابقة خمسة مرات على خبرات لاعبيه للفوز على الفريق السنغالي الذي يشارك للمرة الأولى.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: