السودان: توقعات بوصول تحويلات المغتربين إلى 8 مليارات دولار




توقع الأمين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانيين بالخارج حامد مكين، أن تفوق تحويلات المغتربين 8 مليار جنيه ، وأعلن عن استثناءات واعفاءات جمركية وحوافز تشجيعية للتحويل عبر النظام المصرفي تجاوزت 20 حافزاً.

التغيير : سارة تاج السر

وشملت الحوافز التي أعلن عنها مكين ، في مؤتمر صحفي مشترك مع ووزارة المالية وبنك السودان المركزي والاستثمار والتعليم العالي والادارة العامة للجمارك ووزارة التجارة، اليوم الثلاثاء، ببنك السودان المركزي، استثناء دخول سيارات المغتربين الذين تجاوزت فترة عملهم بالخارج 10 سنوات متواصلة ، دون تقييده بالعودة النهائية مع دفع جمارك بالعملة الحرة المحولة من الخارج.  أما الذين تقل فترة عملهم عن 10 سنوات وتزيد عن الخمسة يمنحوا استثناءً مشروطا بالعودة النهائية مع دفع الجمارك بالعملة الاجنبية.

مؤتمر صحفي مشترك ضم وزير المالية ومحافظ بنك السودان المركزي ووزير الإعلام إلى جانب حهات حكومية أخرى

ومنحت المغتربين ميزات تفضيلية في قانون الاستثمار تشجيعا لهم للاستثمار في القطاعات الاقتصادية الحيوية مع إعطاء الأولوية لقطاع البيطريين في مجال الثروة الحيوانية والزراعيين في القطاع الزراعي.

وكشف مكين عن معالجة بعض المشروعات المتعثرة التي طرحت للمغتربين سابقاً ، خاصة الاستثمارية والسكنية عبر توصيل خدمات الكهرباء والمياه وحل المشاكل الإدارية والنواحي القانونية بجانب السماح البنوك ، بإعطاء المغتربين تمويل عقاري وفق شروط ميسرة مقابل ودائع بالعملة الحرة أو سداد أقساط بالعملة الحرة من الخارج.

سلساة من الحوافز للمغتربين تم الكشف عنها

ونصت الحوافز على معاملة ابناء المغتربين الطلاب ، مثل نظرائهم بالداخل في الرسوم الدراسية بمؤسسات التعليم العالي ، وإيجاد صيغة لاشتراك المغتربين وأسرهم في التأمين الصحي ، من خلال تصميم باقات مناسبة بالعملة الأجنبية.

وتضمنت الحوافز ، إعفاءات جمركية للأمتعة الشخصية ومعدات المهنة بجانب العمل على وضع سياسات ثابتة تجاه قبول طلاب الشهادات العربية والأجنبية تراعي الثبات والشفافية والعدالة.

 

المرأة المهاجرة

 

كما تم تبني انشاء صندوق تمكين اقتصادي واجتماعي للمرأة المهاجرة بما يمكن من حل قضايا النساء والعائلات المعسرة ، وتمكنهن من العودة الآمنة للوطن في حالتي الطلاق والوفاة ، إضافة لإلغاء المساهمات والرسوم المفروضة على المغتربين وإيجاد تسوية للمتأخرات والاستعاضة عنها برسم موحد يدفع بالعملة الحرة، لودائع الادخار للمهاجرين بالعملات الاجنبية فى البنوك المحلية تتناسب مع حجم الوديعة ومدتها يتم تفصيلها مع بنك السودان والجهات الفنية ذات العلاقة.

كذلك أقر جهاز شؤون المغتربين ، وضع سياسيات تشجيعية لفتح حسابات ادخار بالنقد الاجنبي و التنسيق مع المصارف لتصميم خدمة توصيل الحوالات أو الاستعانة بشركات خدمات توصيل متخصصة ودعم عملية الإسناد القانوني للسودانيين بالخارج ، بما يمكن من الحماية القانونية وحماية حقوق العمل إلى جانب عدد من الحوافز الأخرى ، تأتي ضمن السياسات الإقتصادية الجزئية التي أقرتها الحكومة الانتقالية مؤخرا.

تم الإعلان عن عدد من الحوافز للمغتربين



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: