السودان: «إزالة التمكين» تضع يدها على فندق ومشروعات زراعية بالنيل الأزرق




حجزت لجنة إزالة التمكين بولاية النيل الأزرق على فندق ومشروعين زراعيين.. إنه التفكيك القادم من الشرق.

الدمازين: التغيير

أصدرت لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو ومحاربة الفساد واسترداد الأموال العامة بولاية النيل الأزرق، شرقيِّ السودان، يوم الأربعاء، أمراً بالحجز على فندق قصر السلام بمدينة الدمازين، ومشروعين زراعيين بمنطقة أقدي الجنوبية.

وأجاز مجلسا السيادة والوزراء، قيام اللجنة استناداً على نصوص الوثيقة الدستورية أغسطس 2019.

وعينت اللجنة إدارة مؤقتة مفوضة ومشرفة على الشؤون المالية والإدارية للفندق بجانب تعيين مراجع قانوني لمراجعة أعمال الفندق المالية والإدارية.

وكونت اللجنة فرعيات بالولايات المختلفة، لملاحقة مخالفات رجالات النظام البائد.

وقال مقرر لجنة ازالة التمكين بالولاية، محمد عمر إبراهيم، لوكالة السودان للأنباء (سونا) إن فندق قصر السلام يتبع لحكومة الولاية والوصي عليه وزارة المالية والقوي العاملة.

وأضاف بأن  اللجنة في طريقها لفسخ العقد المبرم مع المؤجر (منظمة وعد الحق).

وطمأن عمر العملاء  بأن الخدمة بالفندق مستمرة عبر الإدارة المؤقتة.

وفي سياق متصل، حجزت اللجنة على مشروعين زراعيين لمنظمة قالون بمنطقة اقدي الجنوبية بالأرقام (64-69) مستغلة في زراعة التسالي.

وأبان مقرر اللجنة بأن وزارة المالية ستشرف على عملية الحصاد وتوريد المبالغ المتحصلة لصالح وزارة المالية بالولاية.

جولات ولائية

وابتدر أعضاء اللجنة خلال الفترة السابقة جولة ولائية لتفقد الأوضاع وتنشيط عمل لجنة تفكيك التمكين بالولايات المختلفة.

وجاءت الزيارات في إطار تفعيل لجان تفكيك نظام الثلاثين من يونيو واسترداد ممتلكات الشعب السوداني والوقوف على أوضاع المواطنين بالولايات.

استقالات

تقدم رئيس اللجنة، عضو المجلس السيادي، الفريق أول ركن ياسر العطا، باستقالته من اللجنة الشهر الماضي.

وبرر الاستقالة للانتقادات المستمرة لقانون ونهج عملها من كافة مستويات الحكم ومعظم مكونات الحاضنة السياسية.

وأشار العطا طبقاً لوسائل إعلام محلية، إلى ما وصفه بالتهاتر المستمر بين اللجنة وبقية أجهزة ومؤسسات الدولة في وسائل الإعلام.

باقية

وكان الرئيس المناوب للجنة، عضو مجلس السيادة الانتقالي، محمد الفكي سليمان قال: (لا بديل للجنة إزالة التمكين إلا ازالة التمكين نفسها).

وأضاف: (نحن سدنتها).

وأتى تصريح الفكي بعد تكاثر الحديث عن اتجاه حكومي لحل اللجنة.

 

 

 



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: