كلاب متوحشة تنهي حياة برازيلي بطريقة مخيفة


وكان أغلاسير بيريرا (46 عاما) يقوم بجولته الصباحية سيرا على الأقدام، عندما فوجئ بـ7 من كلاب الـ”بيتبول” وهي تهجم عليه بشكل شرس، حتى نهشت وجهه تماما وتركت جمجمته مكشوفة.

وقام أحد المارة بمحاولة إنقاذ الرجل وطلب سيارة إسعاف، ثم قام آخرون بحمله لاختصار الوقت وملاقاة السيارة في موقع أقرب، إلا أنه توفي ما أن وصل إلى المستشفى.

وبعد التحقيقات، تبين أن الكلاب هربت من مزرعة قريبة، واتهمت أسرة المتوفي مالك الكلاب بأنه لم يتخذ الإجراءات الكافية لمنع هروبها، وفق ما ذكر موقع “ديلي ستار”.

ولا تزال تحقيقات الشرطة جارية، ومن الممكن أن توجه السلطات اتهامات رسمية لمالك الكلاب.



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: