معتصم محمود يكتب.. إلى الجحيم السنغالي منزوع الضمير


*الظلم الذي تعرض له الهلال من السنغالي المرتشي، منزوع الضمير عادي ومتوقع .

*الأندية السودانية وحدها التي تُظلم خارج وداخل ملاعبها والسبب اتحاد الفساد الذي جثم على كرتنا ردحاً من الزمان .

*اتحاد الهوان اهتم بالسفريات ولهف الدولارات وتجاهل تماماً واجباته نحو حقوق الأندية .

*حتى حينما تولى مجدي شمس الدين رئاسة لجنة التحكيم لم يتحسن الأمر بل زاد سوءاً .

*في ظل صحوة الاتحاد العام الحالي بقيادة (شداد ــ برقو) نتوقع تغيير الحال ومعاقبة الحكام المرتشين بدءاً بالسنغالي منزوع الضمير .

*شريط المباراة كاااافٍ لإدانة السنغالي المرتشي .

* هدف من تسلل واضح، ركلة جزاء من وحي الخيال، بطاقه صفراء للاعب مصاب إصابة بليغة استدعت استبداله ولا شيء للمعتدي !!

*جماهير بلوزداد نفسها أقرت بانحياز الحكم واعترفت بالركلة الظالمة وهدف المتسلل .

*الحاق نماذج من اعترافات جمهور بلوزداد يدعم الشكوى الزرقاء .

*يجب على الاتحاد دعم شكوى الهلال وتبنيها لاسيما من د . برقو عضو لجنة المسابقات بالاتحاد الافريقي والرجل الذي تعرفه ردهات الاتحاد الأفريقي جيداً.

*نعم إنه الرجل الذي واجه رئيس الاتحاد الافريقي بالمغرب وأربك اجتماعات الكاف في شرم الشيخ وأخيراً شكل تحالف اتحادات شرق وجنوب أفريقيا في اجتماعات الكاميرون الأخيرة الأمر الذي دعا رئيس الفيفا لاختيار الخرطوم نقطة انطلاق لجولته الأفريقية .

*التصعيد للفيفا مطلوب ذلك أن السنغالي المرتشي ضمن الحكام المختارين لكأس العالم بقطر .

*تصعيد شكوى الهلال رسالة إنذار لبقية الحكام المرتشين استباقاً لقادم المواجهات .

*عطفاً على المواجهات الثلاث الماضية نجزم أن الهلال مؤهل للتأهل إن وجد طاقم تحكيم منصف ومدرب مؤهل .

*نعم مدرب مؤهل ذلك أن الهلال سيطر على الشوط الأول وتراجع في شوط المدربين .

*كان على الشغيل سحب لاعبيه لنحو (10) دقائق نحو دكة البدلاء كتعبير عن الاحتجاج بعد الظلم الواضح للهلال والبطاقه الظالمة لفارس .

*سحب لاعبي الهلال يوتر الحكم ويلفت نظر المراقب ويربك أصحاب الأرض ويوفر فرصة راحة للاعبين .

*لو فعل الشغيل ذلك لتوقف ظلم الحكم للهلال ولكانت النتيجة غير التي انتهت عليها .

*الشغيل معذور لأنه مدرب محلي يدير أول مباراة خارجية في حياته ولا يعرف تكتيكات المباربات الأفريقية .

* لو تابع الشغيل مباراة المريخ والإسماعيلي قبل سنوات لشاهد كيف سحب مدرب الإسماعيلي لاعبي الفريق وكيف وقف مساعد المدرب (عجوز) أمام كاميرا التلفزيون ليقول (الحكم مرتشي) .

*تلك اللقطة التي بقيت في الذاكره رغم السنوات .

*هذه هي تكتيكات المباريات التي لا يعرفها

(المريخي) مطرود أهلي شندي .

*الشغيل ليس بقامة الهلال وصداقة الصحفيين لا تصنع مدرباً مؤهلاً .

*أهلي شندي لم يتذوق طعم العافية إلا بعد مغادرة الشغيل وتولي ابن الهلال حمد كمال أمر الفريق .

*حمد أوقف سيل (الهزائم الشغيلية)، (6) هزائم يا مفتري، ومِن مَن !!

من أندية الذيلية !!

*نعشم في أداء أفضل في قادم المواجهات بعد تولي المدرب الجديد زمام الأمور .

صحيفة الصيحة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: