عودة مصفاة الخرطوم للعمل رسمياً بعد توقف لشهرين


أعلنت الحكومة الانتقالية عن عودة مصفاة الخرطوم الرئيسية للعمل اعتباراً من أمس بعد توقف دام لنحو شهرين ما فاقم من أزمة الوقود وغاز الطهي، وتغطي مصفاة الخرطوم 60% من إنتاج البنزين المحلي و48% ن إنتاج الجازولين المحلي و50% من إنتاج الغاز للاستهلاك المحلي فيما يتم تكملة النقص عبر الاستيراد.

وأكد وكيل وزارة الطاقة والنفط حامد سليمان حامد، عودة مصفاة الجيلي العمل اليوم بطاقة إنتاجية بلغت 800 طن من الغاز 3000 طن بنزين و5000 طن جازولين.
وأوضحت الوزارة في تعميم صحفي أنه تم ضخ كميات الإنتاج اليومي لمقابلة الاستهلاك وتغطية الحاجة.

وقال وكيل النفط حامد سليمان وقتها إن حجم الصيانة بالمصفاة كان تحدياً جباراً، إذ انها لم تصن منذ العام 2015، وأن العاملين تمكنوا بجهودهم من تجاوز العقبات والمخاطر أثناء العمل، كما ان الفريق المتعاقد لإجراء عملية الصيانة وصل بصعوبة جراء تفشي جائحة كوفيد 19، كما طرأ تبديل كلي في عديد من الأجهزة المهمة لضمان عمل المصفاة لفترات طويلة وانتاجية عالية.
وتابع “تطلب الأمر جهوداً عالية وتكاليف باهظة، حيث بلغت تكلفة صيانة المصفاة خمسين مليون دولار.

صحيفة الجريدة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: