Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
السودان: تخصيص «130» مليون جنيه لمشروع القاش الزراعي
اخبار السودان اخبار السودان / مارس 9, 2021




خصصت وزارة المالية مبلغاً مالياً مقدراً لتأهيل مشروع القاش الزراعي، في تأكيد اقتصادي جديد بالتوجه نواحي المشروعات المنتجة والمستدامة.

 الخرطوم: التغيير

أعلنت وزارة الري والموارد المائية في السودان، يوم الثلاثاء، تخصيص 130 مليون جنيه لصيانة وتأهيل قنوات مشروع القاش الزراعي، شرقيِّ البلاد، و لأعمال حماية مدينة كسلا من الفيضان.

ويعد مشروع القاش أحد أهم المشروعات الزراعية بالبلاد، ويقع على تخوم نهر القاش الموسمي.

وكشف وكيل وزارة الري والموارد المائية، ضو البيت عبد الرحمن منصور، عن  توفير مبلغ 80 مليون جنيه من وزارة المالية الإتحادية لأعمال القاش و50 مليون جنيه أخرى لمشروع القاش للعام الحالي 2020.

ويشتهر نهر القاش بمواسم فيضاناته الكاسحة التي تضرب عادةً معظم أحياء مدينة كسلا.

وأكد ضو البيت لدى لقائه والي كسلا الطيب الشيخ، بمدينة كسلا الجاهزية الكاملة لإحياء مشروع القاش الزراعي.

وآل المشروع لوزارة الري بالقرار 16 لسنة 2021 الصادر من مجلس الوزراء.

وقال الوكيل إن الوزارة ستبدأ بتنفيذ الأولويات حسب حجم العمل المراد تنفيذه.

ووجه إدارة ترويض القاش وأعمال الري بمشروع القاش  بإكمال المطلوب إنجازه من البرامج المتفق عليها خلال فترة 45 يوماً.

وقطع بقدرة هيئة أعمال الري والحفريات على توفير المطلوب من الكراكات والآليات الأخرى .

وأعرب عن أمله في تعاون الجهات ذات الصلة خاصة المزارعين بالموافقة على دفع رسوم المياه للمساهمة في أعمال التشغيل والصيانة.

وأحيا مشروع مجمع سديّ أعالى عطبرة وستيت المشروع الذي هددته صعوبات، وعلى رأسها مشكلات الري، وانتشار شجرة المسكيت.

وشدد على اهتمام الدولة  ممثلة في وزارة الري بإعادة مشروع القاش الى وضعه الطبيعي.

بدوره أكد والي ولاية كسلا تقديم حكومة الولاية لكافة الدعومات الواجبة  التي تمكن وزارة الري من القيام بدورها في إحياء المشروع.

وقال إنهم في ولاية كسلا حكومةً وشعباً تفاءلوا خيراً بقرار مجلس الوزراء رقم  16 القاضي بعودة  مشروع القاش لوزارة الري.

وعبر قادة المزارعين بالقاش عن رضاهم بعودة أعمال الري بالمشروع للوزارة المختصة.

أبدوا حسب وكالة السودان للأنباء (سونا) جاهزيته لدفع رسوم المياه.

مشيرين إلى تراجع مساحة المشروع إلى 20 ألف فدان  بدلاً عن 80 ألف فدان .

وحذرت الوزارة مؤخراً من تأثيرات كبيرة لعمليات ملء سد النهضة الإثيوبي في يوليو المقبل.

وتوقعت الوزارة انخفاض إيرادات المياه من الهضبة الإثيوبية طيلة ستة أشهر في الفترة من أبريل وحتى نهاية ديسمبر 2021.

ومن شأن الخطوة الإثيوبية أن تلقي بظلالها على السالبة على الموسم الزراعي، وعمليات الري، والتوليد الكهربائي.

 



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022