Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
دلالات فشل الثورة – النيلين
اخبار السودان اخبار السودان / مارس 11, 2021


سبق الشعب السوداني نظرائه في العالم العربي والافريقي في تفجير الثورات والاطاحة بالحكام الانقلابيين وإقامة الحكومات الديمقراطية، ولكن كل هذا الانتاج العظيم تعرض لنكسات جعلته كأن لم يكن من الاساس، إذ بعد تقديم الشعب للدماء والتضحيات من احل استعادة الديمقراطية والحريات سرعان ما يفقدها لانقلاب جديد.

التجارب الديمقراطية الثلاث تحسنت وإكتسبت نضجا من الاولى إلى الثالثة، إلا أنه بالمقابل فقد زاد عمر الحكومات الانقلابية من الاولي إلى الثالثة، مما يقود إلى استنتاج واضح أنه كلما إزداد نضج الديمقراطيات إزداد عمر الانظمة الأنقلابية التي تعقبها، وهذا ينفي بالتالي اي قيمة لهذا النضج، ويظهره بمظهر النضج الكاذب الذي لا يستطيع استدامة الديمقراطية ولا منع الانقلابات.

بعد مرور ٦٥ سنة من الاستقلال بلادنا اليوم يطلق عليها لقب (دولة فاشلة)، هذا الفشل تراكمي وليس حادث، ولا تتحمل مسؤليته الأنظمة الانقلابية لوحدها وإن تحملت الجزء الاكبر، إذ أن التفريط في الحكم الديمقراطي جرم مثله مثل الانقلاب عليه، والفشل في تطوير واستدامة ديمقراطية حقيقية داخل أحزابنا السودانية التي فاق عمر بعضها نصف قرن هو جريمة أخرى واحد أسباب فشل الحكم الديمقراطي واحد مسببات الانقلابات، فالأحزاب السياسية هي النموذج المصغر للدولة، كيفما تكون الاحزاب تكون الدولة، أحزاب ديمقراطية ستنتج دولة ديمقراطية، أحزاب ناقصة الديمقراطية ستنتج ديمقراطية كاذبة أو هشة او تقود للانقلاب.

توجد هوة واسعة بين التطبيقات العملية للاحزاب السياسية داخلها وبين النظام الديمقراطي النظري المنشود الموجود في أدبياتها وبرامجها كهدف تسعى إليه، هذه الهوة يلاحظها الجميع بمن فيهم رجل الشارع العادي، والجماهير كثيرا ما تطلق أسئلة شك من قبيل: هل شعارات الديمقراطية التي ترفعها الأحزاب السياسية حقيقية؟! ولماذا لا تطبقها الأحزاب اولا على نفسها؟! هل سيحافظ هؤلاء الساسة الحزبيون على النظام الديمقراطي؟؟ أم سيفشلون مجددا؟؟

لم تقدم الأحزاب السياسية نموذجا حزبيا ديمقراطيا مكتملا تطمئن به الشارع على مستقبل الديمقراطية، وفي الوقت الراهن المطلوب منها ان تبادر نحو مأسسة نفسها ودمقرطتها من أجل الاستعداد للانتخابات القادمة، ها هي تتكالب على السلطة أو تخترق التنظيمات المستقلة كتجمع المهنيين ولجان المقاومة لتسيطر على الشارع، وهي ممارسات محبطة للجماهير ومربكة للمشهد ومؤهبة للصراع ومعجلة بفشل الثورة وضياع أهدافها.

صحيفة التحرير



مصدر الخبر موقع النيلين

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022