Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
10 نصائح هامة للقيادة في الطرقات بعد تدهور الأمن في الخرطوم
اخبار السودان اخبار السودان / مارس 12, 2021


الحكايات الكتيرة البنسمعها بمختلف الروايات عن هجمات النيقرز والتسعة طويلة وقطاع الطرق داخل المدينة وجرائم النصب والإحتيال وإنتحال شخصية الأجهزة الأمنية وغيرها من مؤشرات تراجع معدل الأمن أصبحت جزء لايتجزأ من أحاديثنا اليومية!.
شوارع بعينها أصبحت مكامن للخطر… ونقاط محددة معروفة لدى الجميع بأنعدام الأمن وأحياء كبيرة لا يمكنك أن تغامر بزيارتها بعد مغيب الشمس… وكل هذا على مرأى ومسمع من المعنييين من الحكومة والقوات النظامية والأمر فى تفاقم وإزدياد!!.

لم نعد نندهش من حكاوى قلع التلفونات والشنط ولا تجريد الراجلين من مقتنياتهم ولا إعتراض طريق السيارات ونهبها وتكسير زجاجها ولامن العصابات البتقلع حقك عينك عينك ولا من العربات البدون لوحات والمسلحين العاملين فيها منتمين لجهة عسكرية ولا هم منتمين فعلاً ومستغلين نفوذهم ماتعرف!!

المهم…. ما أظن محتاجة أحكى ولا أتكلم كتير… لكن من باب إبراء الذمة وبعد الحصل مع صديقتى هبة الجاك أمبارح قلتا أحذركم وأشدد عليكم فى التحذير بالذات كونو معدل المروءة ذاتو بقى متراجع وكتييير بيكونوا فى ناس بيتفرجوا من بعيد وبس للأسف وبتلقى روحك مضطر تاكل نارك براك.

هبة وقفوها جماعة مسلحة لابسين ملكى وقالوا هم نقطة إرتكاز!!!
فتشوا عربيتها وشنطتها وحاولوا يسرقوا قروشها لولا أنها لاحظت للحركة المريبة…
سألوها سؤال نكير وإستغلوا كونها براها فى العربية بمحاولات إستفزاز وضيعة.

الكلام ده وراء الساحة الخضراء يا سعادة (مدير شرطة ولاية الخرطوم) وبعد منتصف الليل بقليل أثناء عودتها من تسجيل حلقة تلفزيونية… والجماعة ديل راكبين بوكس بدون لوحات…. فلو تابعين ليكم حتكونوا عارفنهم ونتوقع منكم أشد العقاب…. ولو مابتعرفوهم فتشوهم لأنهم فى وشكم ومحسوبين عليكم…

فى كل الأحوال… الناس السايقة عربات وظروفها بترغمها تتحرك فى وقت متأخر… أمن العربية كويس…. ماتشيل قروش ولا مقتنيات ثمينة…. حاول تمشى بى شوارع حية ومنورة قدر الإمكان… ماتقيف لى زول تحسو مريب… نقاط الإرتكاز معروفة وواضحة وفيها عساكر بالزى الرسمى… ماتتعامل مع ملكية يقولوا ليك نحن قوات نظامية أبداً… خلى رجلك فى البنزين لو وقفت لأى سبب…. فحط بى كلو لو شعرت بالخطر…. لو لقيت طريقة تصدق سلاح ما تتأخر…. حصن روحك وأمسك فى التسبيح والإستغفار والصلاة على الرسول…
ربنا يحفظ الجميع ويغطى علينا ويكفينا شر ثورة الجياع والتفلتات الأمنية.
وليس لنا سوى الدعاء وإنتظار معجزة السماء…
أبقوا عشرة على رقبتكم ❤️

بقلم
داليا الياس

داليا الياس
داليا الياس



مصدر الخبر موقع النيلين

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022