Skip to Content
‏اخبار
السودان
الان
من
كل
المصادر‏
أديس أبابا وأسمرا تتراجعان عن إنكارهما بمشاركة القوات الإرترية في الصراع الإثيوبي
اخبار السودان اخبار السودان / مارس 26, 2021




وافقت حكومة إرتريا ، اليوم الجمعة ، على سحب قواتها ، من الحدود الإثيوبية ، بعد أشهر من إنكار أديس أبابا وأسمرا لمشاركتها.

التغيير: أمل محمد الحسن

ووصل رئيس الوزراء الإثيوبي ، آبي أحمد ، إلى العاصمة الإرترية ، أسمرا في زيارة عمل تستغرق يومين ، لاستكشاف تعاون إثيوبيا مع إرتريا.

وجاء الاتفاق ، بعدما أجرى رئيس الوزراء آبي أحمد ، محادثات مع الرئيس الإريتري ، أسياس أفورقي.

ووفقًا لمكتب رئيس الوزراء الإثيوبي ، ستتولى قوات الدفاع الوطني الإثيوبية ،  حراسة المناطق الحدودية ، بشكل فعال على الفور.

وقال المكتب ، إن إثيوبيا وإرتريا ستواصلان تعزيز علاقاتهما الثنائية ، وطموحاتهما في التعاون الاقتصادي.

وأضاف المكتب ، أن إثيوبيا وإرتريا ستواصلان البناء على روح الثقة وحسن الجوار بين البلدين ، كما بدأ في عام 2018.

 

بداية الصراع العسكري

 

وفي نوفمبر الماضي ، أطلق رئيس الوزراء الإثيوبي ، آبي أحمد ، حملة عسكرية ضد الجبهة الشعبية لتحرير تقراي ، شمالي البلاد.

واتهمت الحكومة الإثيوبية ، الجبهة الشعبية لتحرير تقراي الحاكمة ـ سابقاً ، بمهاجمة القيادة الشمالية ، للجيش الإثيوبي الفدرالي.

وتوترت العلاقات بين الجبهة الشعبية لتحرير تقراي والحكومة المركزية ، عقب عقد الأولى لانتخابات بشكل أحادي في سبتمبر الماضي.

وفي نهاية نوفمبر ، أعلن الحكومة المركزية ، تحقيق الانتصار على الجبهة الشعبية لتحرير تقراي ، والسيطرة على مدينة مقلي عاصمة الإقليم.

لكن الجبهة الشعبية لتحرير تقراي ، قالت إنها انسحبت من مقلي ، حفاظاً المدنيين ، قبل أن تعلن استمرار مقاومتها ، حتى تحرير الإقليم من قبضة الحكومة الإثيوبية.

وأسفرت ، المواجهات العسكرية عن موت الآلاف من المدنيين ، ولجوء أكثر من 60 ألف إلى السودان المجاور.

واتهمت منظمات حقوقية الجيش الإثيوبي والقوات الإرترية ، بارتكاب مذابح بمدينة أكسوم ، ترقى إلى جرائم حرب ، الأمر الذي نفاه البلدان.

وأثناء سير العمليات العسكرية ، اتهمت الجبهة الشعبية لتحرير تقراي ، إرتريا بإرسال قواتها للقتال إلى جانب الحكومة الإثيوبية.

وعززت الولايات المتحدة الأمريكية ، فرضية تدخل القوات الإرترية ، في الصراع في إقليم تقراي ، عندما طالبت ، بانسحابها فوراً من الإقليم.

والأسبوع الماضي ، اعترف رئيس الوزراء الإثيوبي ، بتدخل القوات الإرترية للمرة الأولى.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

Comments
No comments yet, take the initiative.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‏اخبار السودان الان من كل المصادر‏ © 2022