العطش يخرج 65 ألف فدان مزروعة في مشروع الجزيرة


وقف المجلس الرئاسي باللجنة التسييرية لإتحاد مزارعي الجزيرة والمناقل اليوم على العقبات التي إعترضت العروة الشتوية بمكتب عبد الجليل بقسم المسلمية والسبل الكفيلة لمعالجتها قبل إنطلاقة الموسم الزراعي الجديد 2021م – 2022م عقب خروج 15% من مساحات العروة الشتوية .

وأكد عدد من المزارعين “لسونا” أن مشاكل الري تسببت في خروج 15% من مساحات العروة الشتوية المبالغه 65 ألف فدان وشددوا على ضرورة الإلتزام بتطهير قنوات الري من الحشائش والاطماء والتواجد المستمر للمهندسين في الغيط لمعالجة الكسورات ودعم جهود المزارعين.

من جانبه أعلن عضو المجلس الرئاسي باللجنة التسييرية لإتحاد مزارعي الجزيرة والمناقل عثمان حسان أن الزيارة تأتي في إطار الجهود الجارية للموسم الزراعي الجديد لتنسيق الجهود مع وزارة الري والموارد المائية وإدارة مشروع الجزيرة لتجاوز كل العقبات التي إعترضت الموسم المنصرم.

وأقر بأن العطش تسبب في تدمير مساحات مقدرة خلال العروة الشتوية وعزا ذلك لعدم إلتزام المزارعين بالدورة الزراعية والمحددات الفنية للري وكشف عن ترتيبات جارية لإعداد قانون جديد لمشروع الجزيرة حاسم في الإلتزام بالدورة الزراعية والمحددات الفنية للري وتحقيق المساواة في توزيع مياه الري.

وجدد جاد كريم حمد الرضي عضو المجلس الرئاسي باللجنة التسييرية لإتحاد مزارعي الجزيرة حرص اللجنة على معالجة كل قضايا المزارعين لارتباطها بمستقبل وحياة المواطنين وإحداث نهضة شاملة في مشروع الجزيرة لدعم الإقتصاد الوطني وتوفير الغذاء لأهل السودان.

ودعا قطاعات المزارعين بضرورة الإلتزام بالمهنية في إدارة الشأن الزراعي والبعد عن الانتماءات السياسية ولفت لأهمية تكامل الأدوار بين الإدارات الزراعية في الغيط والمزارعين ورفع وعي المزارعين والتعاون مع المهندسين الزراعيين لتحقيق أهداف الموسم الزراعي.

وكشف حافظ العليقي أمين مال اللجنة التسييرية لإتحاد مزارعي الجزيرة والمناقل عن خطة متكاملة لضبط عمليات الري وتأهيل القنوات وإدارة المياه بصورة علمية ومراجعة أخطاء المزارعين والإدارة والري لتجاوز عقبات الموسم الزراعي.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: