السودان: ارتفاع طفيف لسعر الدولار بالسوق الموازي




شهد سعر الدولار في السوق الموازي بالسودان حركة طفيفة مع الارتفاع النسبي في الطلب على العملات من قبل المواطنين والتجار مع اقتراب شهر رمضان وتزايد الحوجة للبيع والشراء من الجانبين.

التغيير- الخرطوم: الفاضل إبراهيم

سجلّت أسعار الدولار ارتفاعاً طفيفاً في السوق الموازي «السوداء» من «382» جنيهاً إلى «383» جنيهاً.

فيما وصل سعر الدولار في البنك المركزي السوداني إلى «382.72» جنيه للشراء و«382.9» جنيه للبيع.

في المقابل، استقر سعر اليورو بالسوق الموازي عند «454» جنيهاً، بينما بلغ سعر اليورو لدى البنك المركزي السوداني «448.99» جنيهاً للشراء، و«452.56» جنيهاً للبيع.

ووصف عدد من تجار السوق الموازي، الزيادة الحالية في الأسعار بالمعقولة مقارنة بالارتفاع النسبي في الطلب على العملات مع اقتراب شهر رمضان وتزايد حوجة المواطنين والتجار للشراء والبيع.

وتوقعوا في حديثهم لـ«التغيير»، أن يشهد السوق زيادةً طفيفةً في الأسعار خلال الأيام المقبلة.

وأشاروا إلى أن الأنباء التي تتحدث عن ضخ عملات أجنبية ببنك السودان من قبل البنك الدولي ستحدث توازناً واستقراراً في السوق إذا استمرت عمليات الشراء والبيع بذات الوتيرة الحالية.

وفور تطبيق سياسية «تعويم العملة» التي أقرها البنك المركزي مؤخراً تباينت الآراء حول الخطوة لكن أجمع معظم المختصين على ضرورة منع الحكومة من تمويل المصروفات وعجز الموازنة بصورة عامة عن طريق الاستدانة من بنك السودان بصورة عشوائية، بجانب توفير قنوات تمويلية غير تضخمية لإدارة السيولة، بالاضافة لتحول الدولة إلى بائع صافٍ للنقد الأجنبي لتمويل واردات السلع الإستراتيجية بواسطة القطاع الخاص.

وكان السوادن أكمل إجراءات تسديد متأخرات البنك الدولي بعد نحو ثلاثة عقود من القطيعة.

وقال البنك الدولي ووزارة الخزانة الأمريكية، إن السودان سوى ديونه لدى البنك الدولي، بعد قطيعة نحو «30» عاماً.

وأفاد رئيس البنك ديفيد مالباس، بأن تلك الخطوة تعني أن السودان بمقدوره الآن الوصول إلى منح بملياري دولار من المؤسسة الدولية للتنمية، وهي ذراع البنك الدولي المعنية بمساعدة أشد بلدان العالم فقراً.

فيما قالت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين، إن السودان يستحق الإشادة لتنفيذه ما وصفته بـ«البرنامج الاقتصادي القوي» الذي يدعم تحول البلاد للنظام الديمقراطي.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: