وزير الخارجية الأمريكي : يمكن أن تبدأ العلاقات الأمريكية السودانية فصلا جديدا بعد ان أوفى بواجبه في دفع مبلغ 335 مليون دولار




وزير الخارجية الأمريكي : يمكن أن تبدأ العلاقات الأمريكية السودانية فصلا جديدا بعد ان أوفى بواجبه في دفع مبلغ 335 مليون دولار

أصدر وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن  اليوم الأربعاء بيانا يعلن فيه أن السودان أوفى بواجبه في دفع مبلغ 335 مليون دولار تعويضا لعائلات أمريكية من ضحايا هجمات شنها تنظيم “القاعدة” على سفارتي واشنطن في كينيا وتنزانيا عام 1998. وأتى الاتفاق على دفع هذا المبلغ في إطار اتفاق يرفع بموجبه السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب في العالم وهو ما سيساعد في عودة الاستثمار الأجنبي وتحسين ظروفه الاقتصادية الصعبة.

أعلن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الأربعاء أن السودان دفع مبلغ 335 مليون دولار متفقا عليه كتعويضات لعائلات ضحايا هجمات سابقة ضد الولايات المتحدة ضمن اتفاق لسحب اسم البلد العربي الأفريقي من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.

وقدمت الحكومة الانتقالية في الخرطوم الأموال للناجين والضحايا الأمريكيين الذين سقطوا في الهجومين على سفارتي الولايات المتحدة في كينيا وتنزانيا عام 1998 اللذين نفذهما تنظيم “القاعدة” الذي كان يدعمه رئيس السودان السابق عمر البشير.

وقال بلينكن في بيان “نأمل أن يساعدهم ذلك في إيجاد بعض الحلول للمآسي المروعة التي حدثت”. وتابع “بوضع هذه العملية الصعبة وراء ظهورنا، يمكن أن تبدأ العلاقات الأمريكية السودانية فصلا جديدا”. وأضاف “نتطلع لتوسيع علاقتنا الثنائية ومواصلة دعمنا لجهود الحكومة الانتقالية التي يقودها المدنيون في تحقيق الحرية والسلام والعدالة للشعب السوداني”.





مصدر الخبر موقع صحيفة اخبار اليوم الالكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: