الاتحاد الأفريقي يؤكد حياديته في مفاوضات سد النهضة الأثيوبي




قال مفوض الاتحاد الإفريقي للشؤون السياسية والسلم والأمن، بأنكول أديري، إن دور الاتحاد في مفاوضات سد النهضة حيادي، ويهدف إلى تيسير المفاوضات بين السودان ومصر وإثيوبيا

الخرطوم: التغيير

وأوضح مفوض الاتحاد الإفريقي خلال لقاء له بوزيرة خارجية الكونغو في كينشاسا، أهمية لعب دور حيادي وميسر للاتحاد في المفاوضات.

واستؤنفت الخميس، بعاصمة الكونغو المفاوضات لحل الخلافات حول الملء الثاني لسد النهضة والمقدر بنحو 13. 5 مليار متر مكعب.

وتهدف المفاوضات الحالية لتحديد منهجية التفاوض ومساراته والاتفاق عليها.

بجانب بحث المقترح السوداني بضرورة الاستعانة بوساطة دولية رباعية تضم الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية.

على أن تعمل تحت قيادة الاتحاد الإفريقي، لمساعدة الأطراف الثلاثة على التوصل لاتفاق قانوني ملزم.

ووصل وزيرا الخارجية والري السودانيان للعاصمة كنشاسا الأربعاء، لقيادة وفد بلدهما في المفاوضات الحالية.

وتقود جمهورية الكونغو التفاوض بوصفها الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي.

وتوقفت التفاوض حول سد النهضة بين السودان ومصر وأثيوبيا بسبب إصرار اديس ابابا على الشروع منفردة في الملء الثاني للسد في ظل اعتراض الخرطوم والقاهرة.

وكان السودان ومصر قد عرضا وساطة رباعية تضم الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بجانب الاتحاد الأفريقي لتجاوز عقبة التفاوض.

واكد رئيس الفريق الفني السوداني المفاوض في سد النهضة مصطفى حسين الزبير، الأسبوع الماضي، أن بلاده تسلمت ردوداً إيجابية جداً من كل الأطراف التي دُعيت للتوسط الرباعي حول مباحثات سد النهضة.

ولفت الزبير التي تلك الأطراف هي الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية بالإضافة للاتحاد الأفريقي الذي يرعى المفاوضات أصلاً.

وأكد ترحيب تلك الأطراف بدعوة السودان للوساطة الرباعية، التي تدعمها مصر بقوة.

وأشار إلى الأطراف الدولية أبدت استعدادها لتسهيل التفاوض والوساطة وإتاحة خبراتهم الفنية والقانونية والسياسية للتقريب بين وجهات نظر الدول الثلاث.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: