مناوي يكشف عن إنشاء مستشفى على الحدود السودانية التشادية




أعلن مني أركو مناوي رئيس حركة جيش تحرير السودان، عن إقامة مستشفى بدارفور، ونوه إلى تبرع من هيئة الجمارك بقيام قسم للنساء والتوليد في المناطق النائية.

الخرطوم: التغيير

كشف عضو مجلس شركاء الحكم في السودان، رئيس حركة/ جيش تحرير السودان مني أركو مناوي، عن مستشفى سيتم إنشاؤه في منطقة الطينة على الحدود السودانية التشادية.

وأشار إلى تبرع هيئة الجمارك السودانية بقسم للنساء والتوليد بكامل معداته للمناطق النائية.

وقال مناوي في تغريدة على «تويتر» الأحد: «التقينا اليوم المدير العام للجمارك الفريق/ د. بشير الطاهر بشير بمكتبه وقد استجاب مشكوراً للتبرع بقسم للنساء والتوليد بكامل معداتها للمناطق النائية. سوف يتم انشاء المستشفى في منطقة الطينة الحدودية مع تشاد لتستفيد من خدماتها المستقرات واللاجئات».

وظل مناوي يشدد في أكثر من منبر، على ضرورة الاهتمام بصحة وسلامة الإنسان باعتبارها خطوة مهمة وعاملاً أساسياً في زيادة الإنتاج.

وأعلن غيرما مرة عن توجيه جهودهم نحو النازحين واللاجئين والمتضررين من الحرب في دارفور، بتوفير الصحة والتعليم والخدمات الأساسية.

وأعلن الوقوف مع المبادرات التي تخدم المجال الصحي في كل السودان.

وتعاني ولايات دارفور من تردٍّ كبير في الخدمات الصحية نتج عن فترة الحرب الطويلة وعدم استقرار الأوضاع الأمنية التي خلفت عدداً كبيراً من النازحين بالمعسكرات وقرى الإقليم المختلفة.

ويعتمد كثيرون على المساعدات الإنسانية والطبية التي تقدمها المنظمات العاملة في المنطقة.

وفاقمت جائحة كورونا من صعوبة الأوضاع الصحية في البلاد عامة ودارفور خاصة.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: