إستعادة موقع أثري بعد إعتصام المواطنين – صحيفة الوطن الإلكترونية



نيالا : الوطن
نفي موسي مهدي إسحق والي جنوب دارفور ضلوعه في إجراءات بيع مساحة أثرية لبنك “الخليج” وسط سوق مدينة نيالا وكشف مهدي عن صاحب القطعة التي تم بيعها للبنك بالتسلسل وقال مهدي أمام مجموعة من المواطنين المعتصمون لقرابة الثلاثة أشهر ونصف إحتجاجا علي بيع القطعة قال أن القطعة مملوكة للفريق اول محمد حمدان دقلو وقام ببيعها للبنك وانه طالب البنك بالتنازل عن القطعة وتعويضه مكانا آخر ودفع فرق السعر وآضاف”الولاية ستدفع فرق السعر الذي يتجاوز 70% وسنسجل القطعة بإسم ولاية جنوب دارفور كموقع أثري”وبرر عدم حضوره للإعتصام خلال الفترة السابقة لأسباب من بينها طلب مدير البنك التدخل بقوة السلطة ورفضه ذلك وتوصيته له بالذهاب الي القضاء وعدم وجود حلول للأمر معتبرا حضوره في ذلك الوقت بخسارة قبيلة الداجو بأكملها او كسر مسار العدالة.واكد نور الدين مصطفي رئيس لجنة إعتصام حجر نالا تمسكهم بالموقع وعدم التنازل عنه مهما كلف الأمر ذلك واصفا زيارة الوالي بالمهمة رغم تأخرها ولفت الي الزيارة التي تمت للموقع داخليا وخارجيا وتثبيت أثرية الموقع.وبعد إعتصام إستمر لأكثر من 3 أشهر ونصف إستعادت السلطات الحكومية الموقع الاثري ليتم تسجيله لصالح حكومة الولاية.




مصدر الخبر موقع صحيفة الوطن الإلكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: