قيادي بالحرية والتغيير: مبادرة توزيع أراضي الفشقة “صفاقة”


الخرطوم: رندا عبد الله

جزم القيادى بقوى الحرية والتغيير مجدي عبد القيوم، بان لا أحد يمكنه التعاطي بإيجابية مع المبادرة الإماراتية.

وعد عبد القيوم، المبادرة التي تفتقر ببساطة الأساس الموضوعى للتعامل مع قضية الفشقة، وأضاف لـ”الإنتباهة”: الفشقة ارض سودانية خالصة حاولت اثيوبيا الاستحواذ عليها بدفع المزارعين الأيوبيين المدعومين بعناصر مسلحة تملكها بوضع اليد وبالتالي ليس هناك نزاع حدودى اصلا حتى يقترح وسيط أيا كان فكرة حل يقوم على تقسيم المنطقة”.

وأضاف ان تلك مبادرة بشكلها ذلك، ولدت ميتة وتابع: “من الغريب والمثير للدهشة أن الإمارات اقترحت نسب توزيع ٤٠% لكل دولة و٢٠% تستثمرها هى، “أليست هذه صفاقة لا صلة لها بالأعراف والدبلوماسية”.

واكد فى نفس الوقت عدم الممانعة من أن تتوسط دولة شقيقة فى حل مشكل بين دولتين فهذا ليس مرفوضا من حيث المبدأ بل المرفوض أن يتعامل الوسيط مع القضية مثار الخلاف بما لا يتسق ومعطيات الواقع، وأشار إلى أن  السودان ليس ملكا لاحد ليوزع اراضيه كيفما يشاء.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: