إعفاء مسؤول كبير بوزارة الصحة السودانية لتورطه في تهمة فساد




أعفت وزارة الصحة السودانية، مسؤولاً بالشؤون الإدارية والمالية في الوزارة، بسبب تورطه في اتهامات بالفساد وتبديد المال العام- وفق مصادر.

التغيير- الخرطوم: علاء الدين موسى

كشفت مصادر لـ«التغيير»، أنه تم إعفاء مسؤول بالشؤون الإدارية والمالية بوزارة الصحة الاتحادية، يوم الخميس، وذلك إثر تورطه في تهمة فساد، خلال فترة وزير الصحة السابق أسامة أحمد عبد الرحيم.

وقالت المصادر إن الوزارة أصدرت قراراً بإعفائه اليوم الخميس، وأصدرت قراراً بتعيين آخر خلفاً له.

وأكدت مصادر «التغيير»، أن المستندات التي حقّقت فيها الوزارة اشتملت على عملية تجاوزات بمكتب وزير الصحة الاتحادي السابق، تتعلق بصرف حوافز وهمية لإعلاميين وصحفيين ونثريات لموظفين.

وأوضحت أنه تم صرف حوافز ونثريات مخالفة للوائح المالية لموظفين وإعلاميين.

وأضافت المصادر بأن المسؤول في الشؤون الإدارية قام بصرف الأموال بصورة فيها تبديد للمال العام، بذات الطريقة التي كان ينتهجها النظام البائد.

وكانت تقارير صحفية محلية، أشارت لوجود استخدام خاطئ للمال العام والتبرعات المالية والدعم الطبي داخل وزارة الصحة السودانية.

وذكرت تقارير، أن وزير الصحة السابق أمر بتحفيز سبعة من الإعلاميين والصحفيين بمبلغ «15» ألف جنيه، علاوة على صرف نثريات بتوجيهات من الوزير لموظفين قدرت بمبلغ «20» ألف جنيه، وذلك على خلفية زيارة قام بها الوزير إلى مدينة كسلا في شهر أكتوبر من العام الماضي للوقوف على الأوضاع الصحية بالمدينة بعد انتشار مرض حمى «الشيكونغونيا».

وقالت التقارير إنه في ديسمبر الماضي صدر خطاب آخر عن مكتب الوزير طالب فيه باسترداد مبلغ النثرية البالغ «20» ألف جنيه من «4» موظفين بالوزارة كانوا قد تسلّموا المبلغ بناءاً على توجيهات الوزير.

والأسبوع الماضي، أصدر وزير الصحة الاتحادي د. عمر النجيب، قراراً بتكليف د. يسرى محمد عثمان وكيلاً لوزارة الصحة الاتحادية، بدلاً عن د. أسامة أحمد عبد الرحيم.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: